الأخبار العاجلة

محافظ البصرة يفتتح جسر الشهيد كنعان التميمي (جسر التنومة)

بعد انجاز فتحته الملاحية الهيدروليكية

البصرة – سعدي السند :

أفتتح محافظ البصرة المهندس أسعد عبد الأمير العيداني  جسر الشهيد كنعان التميمي (جسر التنومة) الذي يربط قضاء شط العرب بمركز المحافظة.

وقال المحافظ ان هذا الجسر يعد من الجسور الأستراتيجية المهمة في البصرة ويربط مركز المحافظة بقضاء شط العرب وهو من الأقضية الكبيرة في رقعته الجغرافية وكثافته السكانية والذي يشهد توافدا سكانيا مهما وعمليات بناء واسعة للدور السكنية بعد أن شهد توزيع عشرات الآلاف من قطع الأراضي السكنية على المواطنين المستحقين ومن شتى الشرائح الأجتماعية من قبل الحكومة المحلية في البصرة ولابد من أن تكون الخدمات مرافقة وبشكل مستمر مع هذه الحملة الكبيرة في توزيع الأراضي وعمليات البناء ومنها هذا الجسر الذي تم افتتاحه في وقت سابق وتم تأجيل فتحته الملاحية ( الفتحة الهيدروليكية ) لغاية انجازها وأفتتاحها اليوم والتي يبلغ ارتفاعها 60 مترا بعد أن أكملتها  الملاكات الهندسية والفنية في شركة بن ماجد العامة احدى تشكيلات وزارة الصناعة والمعادن والتي ستسهل مرور السفن منها والمتوجهة الى ميناء المعقل اضافة الى انسيابية مرور المركبات والسابلة بشكل طبيعي  حيث بذلت ملاكات شركة بن ماجد جهودا كبيرة ومميزة خلال الفترة الماضية برغم جائحة كورونا واكملوا مهام صيانة وإكمال نصب الفتحة الملاحية بشكل يبعث على الفخر والاعتزاز بعد أن تم تأجيل اكمال هذه الفتحة عبر الاتفاق بين شركة بن ماجد ومجلس محافظة البصرة في وقت سابق على ان يتم نصب الفتحة الملاحية الهيدروليكية لاحقا وقد تم وضع فتحة ملاحية دقيقة جدا آنذاك وعلى شكل بانطون عائم في الجسر.

.

تفاصيل الفتحة الملاحية الهيدروليكية

يذكر إن شركة ابن ماجد تسلمت مشروع (نصب الفتحة الملاحية ) في جسر الشهيد كنعان التميمي في شهر آب من العام الماضي وقد بدأ العمل به تحديداً في السابع والعشرين من شهر اب 2019 وبفترة إنجاز محددة (١٨٠ يوما ) أي ٦ أشهر وهذا حسب البرنامج الزمني المتفق عليه بين الخبراء والشركة النمساوية (واغنر بيرو) وقد تم انشاء الجسر في عام 2012 وتم الاتفاق مع مجلس محافظة البصرة بانجاز الفتحة الملاحية (الهيدروليكية) في وقت آخر .

وواجهت شركة بن ماجد عدة معوقات منها عدم إخلائة من الشواغل والسابلة والمركبات وعدم التمكن من القطع التام للشارع المؤدي الى الجسر وضرورة عدم مرور المركبات والسابلة والدراجات عن طريق الجسر إلا أنه قد حدث العكس وذلك بمرور الدراجات الهوائية والنارية والسابلة في وقت العمل بالرغم من وضعنا لكل الآليات والمعدات والمكائن في مكان العمل ومع  إننا قد خصصنا وقتا محدداً لمرور السابلة ولكن حدث العكس تماما وهذا ما أعاق عملنا كثيرا حيث أضطررنا بنصب الفتحة الملاحية في ميناء المعقل بدلا من نصبها في موقع العمل الحالي وقد قمنا بنقل جزء متحرك منها طوله (٦٠ متراً ) وبارتفاع (١٢ متراً ) وعرض (٦ أمتار و ١٠سم )  بواقع وزن (٣٠٠ طن ) حيث تم نقل هذا الجزء (نهريا ) من ميناء المعقل الى موقع العمل في جسر الشهيد كنعان وهذا ما ولد معوقات في عملنا منها صعوبة وخطورة النقل إضافة الى الجهد الإضافي للعمل وبرغم تلك المعوقات تم إنجاز صب قواعد الأبراج أي الجزء المتحرك حيث تمت المباشرة بنصب أبراج الفتحة الملاحية التي يصل ارتفاعها الى (٦٠متراً ) وهناك متابعة عمل وفحوصات وإشراف من قبل دائرة المهندس المقيم ومتابعة من قبل مديرية بلدية البصرة والحكومة المحلية ومديرية طرق وجسور محافظة البصرة .

الجسر البديل

وكانت الفترة التي شهدت المباشرة بنصب الفتحة الملاحية الهيدروليكية في النصف الثاني من العام الماضي في جسر الشهيد كنعان التميمي قد تم تحويل حركة المركبات والسابلة بشكل عام الى جسر الشهيد محمد باقر الصدر ( الجسر الأيطالي ) الذي تم افتتاحه قبل أكثر من عامين ويربط مركز محافظة البصرة وقضاء شط العرب ويقع الى القرب من مستشفى الصدر التعليمي بأتجاه منطقة الصالحية ويعد من الجسور العملاقة في المنطقة ويحتوي على فتحة ملاحية متطورة وظل هذا الجسر لغاية افتتاح جسر الشهيد كنعان التميمي يستوعب حركة المركبات والسابلة بشكل طبيعي لعدم وجود بديل قريب من مناطق قضاء شط العرب سوى جسر خالد الذي يقع الى جوار جزيرة السندباد وهو بعيد نسبيا عن مركز محافظة البصرة .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة