الأخبار العاجلة

عادات رمضان في بعض الدول العربية

الصباح الجديد-وكالات:

مع تنوع ثقافات الدول العربية والإسلامية خلال شهر رمضان المبارك، يوجد الكثير من العادات الرمضانية المختلفة، والتي تعبر عن ابتهاج هذه الدول بالشهر الفضيل،

في مصر احد اشهر المظاهر الرمضانية “المسحراتي” الشخص الذي يدق على الطبل قبل أذان الفجر لإيقاظ المواطنين للسحور بمناداة الناس، فيما تعد المظاهر الأشهر، الفانوس الرمضاني، الذي مر بمراحل عدة وتعددت أشكاله في الوقت الراهن، وصار يحمل أسماء شخصيات سياسية وفنية ورمضانية، فظهر هذا العام، فانوس محمد صلاح لاعب ليفربول.

وتزيين الشوارع بالملصقات التي تختلف من منطقة إلى أخرى، فضلاً عن شراء ما يسمى بـ”الياميش”، وهي المكسرات والخامات الخاصة بالعصائر والمكسرات، والعرقسوس.

ولرمضان في المملكة العربية السعودية جو روحاني خاص، وأهم العادات الاجتماعية، “الغبقات الرمضانية” وعادة أهل المملكة عند الإفطار أن يتناولون التمر والرطب والماء، ويسمونه (فكوك الريق) وبعد وقت قصير من انتهاء أذان المغرب يرفع المؤذن صوته بالإقامة، فيترك الجميع طعامهم ويبادرون إلى الصلاة. وبعد الانتهاء من صلاة المغرب ينطلق الجميع لتناول وجبة الإفطار الأساسية، وقبيل صلاة العشاء والتراويح يشرب الناس هناك الشاي الأحمر، ويطوف أحد أفراد البيت – بمبخرة على الحاضرين.

في سوريا بدأت تظهر الفوانيس خلال السنوات الأخيرة بعد انتشارها في المسلسلات والإعلانات، كما تنتشر عبارات الترحيب بشهر رمضان على أوراق الزينة. والعادة المستمرة حتى الآن، إطلاق مدفع الإفطار، كما يتم تبادل أطباق الطعام على الإفطار في رمضان بين الجيران، خاصة “المقلوبة والكبة والمحاشي”.

ويقوم أهل المغرب بضرب النفير سبع مرات للسحور بمجرّد التأكّد من ظهور هلال رمضان لتنطلق ألسنة الناس بالتهنئة بجملة (عواشر مبروكة) أي أيام مباركة مع دخول شهر الصوم بعواشره الثلاثة: عشر الرحمة، وعشر المغفرة، وعشر العتق من النار.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة