الأخبار العاجلة

مدرسو السليمانية يطالبون وزير التربية بالاعتذار

السليمانية ـ الصباح الجديد:
احتج مئات المعلمين والمدرسين في السليمانية، امس الأحد، على تصريحات أدلى بها وزير تربية الإقليم بحق المحتجين على تأخر تسلم رواتبهم الشهرية.
ومنذ مطلع العام الحالي يحتج موظفو إقليم كردستان على تأخر تسلم رواتبهم من حكومة الإقليم التي تشكو من نقص السيولة المالية جراء قطع بغداد لحصتها من موازنة الدولة.
ويقول معلمو ومدرسو محافظة السليمانية انهم لم يتسلموا رواتبهم منذ ثلاثة أشهر.
واحتج المعلمون والمدرسون على تصريحات منسوبة لوزير تربية الإقليم وصف فيها المحتجين بأنهم «خونة» على اعتبار ان الاقليم يخوض في الوقت الحالي حربا ضد متشددي داعش. وعدّ المحتجون إن «تصريحات الوزير قاسية بحقهم لأنهم لا يملكون موردا غير رواتبهم لإعانة أسرهم وان احتجاجهم على تأخر الرواتب لها ما يبررها».
وتجمع المتظاهرون صباحا امام مديرية تربية السليمانية بحضور نائب رئيس اتحاد معلمي كردستان سنگر فائق، بحسب ما افاد مراسل «شفق نيوز». وطالب المتظاهرون الوزير بالاعتذار منهم رسميا، وقالوا انهم سيستمرون في الاحتجاج لحين الاستجابة لمطالبهم.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة