الأخبار العاجلة

زهراء نجاح: حصيلة «البارالمبية» في أسياد كوريا ستكون من المعيار الثقيل

حوار ـ سلمى الجُميلي*:
رحى معسكرات اتحادات اللجنة البارالمبية ما زالت تدور للاستعداد لبارا أسياد أنجون , لاعبو منتخبنا لألعاب القوى يواصلون هذه التحضيرات في ملعب الشعب الدولي ضمن معسكرهم الداخلي وهو الثالث ضمن سلسلة المعسكرات, ومن بين المشاركين اللاعبة الشابة زهراء نجاح من اللجنة الفرعية في الديوانية , هي من مواليد 1991 تميزت بفعالية رمي القرص والثقل والرمح لفئة 55 وهي اللاعبة الوحيدة ضمن منتخب العاب القوى المشارك بالدورة الآسيوية التي ستقام في مدينة انجون – كوريا الجنوبية 2014 والذين تم انتقاء المتميزين منهم لتطويرهم من خلال المعسكرات التي أعدها المكتب التنفيذي , قصدنا معسكرهم في ملعب الشعب وكان لنا الحوار التالي مع هذه البطلة الشابة:

* كيف هي البداية؟
– عمري الرياضي هو ثلاث أعوام بدأته مع منتخب رفع الأثقال حيث قضيت فيها ما يقارب العام ثم كان الانتقال إلى صفوف منتخب العاب القوى باختيار مدربين وجدوا في مواصفات اللاعبة المناسبة لفعاليات الرمي من خلال الاختبارات التي تجري للاعبين الجدد والحمد لله اثبت أن اختيارهم لي كان صائبا وتمكنت من كسب ثقة الاتحاد بما أقدمه من مستوى في البطولات المحلية فضلا عن الخارجية فكان اللقاء مع مسير انجازات له نقطة بداية ولا يُعرف له نهاية إن شاء الله.

* أهم انجازاتك الخارجية؟
– برونزية رمي الرمح ببطولة فزاع الدولية و فضية الثقل في هولندا ببطولة (IWAS) 2013وبرونزية رمي القرص في ملتقى تونس الدولي 2014 .

* ماذا يتضمن منهاج التحضير للدورة الآسيوية؟
– منهاج المعسكرات وكما خططت له اللجنة البارالمبية يمضي على قدم وساق على مدار الأسبوع عدا يوم الجمعة وبواقع وحدتين تدريبية صباحا ومساءا لوصول الرياضي إلى مستوى يليق باسم رياضة المعوقين فالكل يبذل جهده لهذه البطولة التي تحمل بين طياتها أسماء لامعة من أبطال آسيا لذا المشوار لها ليس سهلا ويحمل الكثير من العقبات لكن بفضل تكاتف اتحادنا من لاعبين وإداريين تمكنا من اجتياز معظمها وكلي أمل أن حصيلتنا في البارا أسياد ستكون من المعيار الثقيل وهذه الثقة نابعة من حرص وتفاني زملائي اللاعبين من خلال الوحدات التدريبية بإشراف كادرنا التدريبي وما يقوم به لإيصال التوجيهات السديدة والصحيحة للمشاركين لغرض تطوير مستويات وأرقام لاعبيه والظهور بمستوى أفضل في البطولة. وفعلا تمكنا من تسجيل أرقام جديدة خلال أيام المعسكر وسنستمر بالسعي لتسجيل أرقام جديدة حتى نصل منصات التتويج ليُعزف النشيد الوطني العراقي في ملاعب كوريا الجنوبية.

* ما امنيتك؟
– أمنيتي الأولى أن يكون لنا ملعب خاص في المحافظات فهذه مشكلة كبيرة نواجهها نحن لاعبي اللجان الفرعية وهو ينعكس سلبا على المستوى المهاري للاعب لعدم اكتفائه من الوحدات التدريبية إلا حين يكون موجودا في العاصمة بغداد كون جميع الأمور متيسرة لنا تقريبا من ملعب ومدرب خاص باللعبة وهذا أهم الأساسيات التي تنعدم في المحافظات, نعم الدعم موجود من قبل أعضاء اللجنة البارالمبية والاتحاد لكن يبقى طموحنا توفير مكان خاص في المحافظة لا سيما بعد الانجازات التي حققها لاعبونا, أما أمنيتي الثانية فهي أن يسود الأمان وطننا وينتهي هذا الكابوس لنصحو في يوم لا نسمع فيه كلمة انفجار هنا أو قتل هناك ويتوحد العراق تحت راية الله اكبر.

* هل لديك شيء تودين اضافته؟
– هي باقة شكر وامتنان أقدمها لكل من شجعنا وأسهم بالارتقاء بمستوى اللعبة من توفير كل ما يلزم الرياضي من تجهيزات وأولهم رئيس اتحاد العاب القوى السيد الأمين العام للجنة البارالمبية فاخر الجمالي وكافة أعضاء الاتحاد والكادر التدريبي الذين رافقونا خلال أيام المعسكرات الداخلية والخارجية والذين تحملوا من الجهد الكثير ليكون العراق في موقعه الطبيعي بغية الوصول إلى منصات التتويج في كوريا الجنوبية والعودة مرفوعي الرأس كما في البطولات السابقة حيث تفوقالعراق على الدول العربية واجتاز عددا كبيرا من الدول الأسيوية وبات منافسا قويا للفرق المتقدمة.

* إعلام البارالمبية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة