الأخبار العاجلة

انتهاكات جسيمة ضد المتظاهرين والحكومة لم تتخذ أي إجراء

حقوق الانسان النيابية:

بغداد – الصباح الجديد:
اكد رئيس لجنة حقوق الإنسان النيابية ارشد الصالحي، امس الاثنين، ان هناك انتهاكات جسيمة ضد المتظاهرين وضد المطالبين بحقوقهم السلمية ولم تبادر الحكومة حتى اليوم لإجراء إصلاحات حقيقية.
وقال الصالحي في مؤتمر صحفي مشترك مع أعضاء اللجنة تابعته الصباح الجديد، ان “المتظاهرين يطالبون بحقوق وإصلاحات منتهكة منذ سنوات”.
مشيرا الى ان “حقوق الإنسان لاتقتصر على الانتهاكات في السجون ومناطق النزاع فقط”.
واضاف ان “متطلبات البنى التحتية افتقدها جميع العراقيين لتخرج تظاهرات عارمة في كل المحافظات واللجنة تتابع هذه التفاصيل ولدينا تقارير منظمات مدنية ومفوضية حقوق الإنسان ومكاتب البرلمان في المحافظات والممثليات الدولية”، مبينا ان “الرؤية الحكومية ماتزال غائبة ولم نستمع لها حتى الان ولم نجد تعاونا من الحكومة أيضا”.
واوضح، ان “هناك انتهاكات جسيمة ضد المطالبين بحقوقهم السلمية ولم تبادر الحكومة حتى اليوم لإجراء إصلاحات حقيقية ترتقي الى خطورة ماتواجهه العملية السياسية”.
وأكد ان “اللجنة توثق تلك الانتهاكات وتشدد على ضرورة محاسبة مستخدمي العنف والقنص ضد المطالبين بحقوقهم”، محملاً الرئاسات الثلاث مسؤولية عدم التعامل بجدية مع تداعيات التظاهرات الاحتجاجية بمنطق المسؤولية التي تمليها عليهم تلك المواقع”، مشيرا الى ان “كلا من الرئاسات وقادة الكتل ورؤساء اللجان لم يكن بمستوى الحدث ويتحرك بما تراه مناسبا كتلته”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة