الأخبار العاجلة

مان يونايتد يفقد 10 من نجومه أمام سان جيرمان.. وروما بضيافة بورتو

اليوم.. مواجهتان بدوري أبطال أوروبا

العواصم ـ وكالات:

يحل مانشستر يونايتد، ضيفًا على نظيره باريس سان جيرمان، بملعب حديقة الأمراء، مساء اليوم الاربعاء، في إياب منافسات دور ال16 من دوري أبطال أوروبا.. وكانت مباراة الذهاب قد انتهت لصالح الفريق الفرنسي، بنتيجة (2-0)، ليصبح الشياطين الحمر مطالبين بتحقيق معجزة للتأهل للدور التالي من دوري الأبطال.
وذكرت صحيفة «ميرور» البريطانية، أن مانشستر يونايتد سيواجه نظيره الفرنسي من دون 10 من نجومه بعد إصابة 9 لاعبين بجانب غياب بول بوجبا بسبب الإيقاف بعد حصوله على بطاقة حمراء في لقاء الذهاب.وانضم أليكسيس سانشيز لقائمة المصابين برفقة كل من ماتيتش، لينجارد، ماتا، هيريرا، دارميان، جونز، فالنسيا ومارسيال.
وفي هذا الصدد، قال سولسكاير، مدرب اليونايتد: «لا يمكنني المخاطرة بمارسيال، لم يتدرب حتى الآن فلا أعتقد أنه سيكون جاهزًا للمباراة».. وتسلح سولسكاير بالأمل والإيجابية، وأضاف «يجب أن أقول إن الأولاد واثقون من أنفسهم بالرغم من خسارتنا ذهابًا 2-0. نعلم أنها ستكون صعبة، لعبنا أمامهم هنا وهم فريق جيد، نحن لدينا الكثير من الإصابات، لدينا جبل لنتسلقه».
من جانبه، استقر الألماني توماس توخيل، المدير الفني لفريق باريس سان جيرمان، على موقف إدينسون كافاني مهاجم الفريق الفرنسي، من المباراة المرتقبة أمام مانشستر يونايتد، اليوم، في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.
وذكرت صحيفة «ليكيب» الفرنسية، أن كافاني سيجلس على مقاعد البدلاء أمام الشياطين الحمر، وهو أقصى آمال المهاجم الأوروجوياني، بعد تعافيه من إصابة فوية على مستوى عضلة الفخذ.وأشارت إلى أن توخيل يرفض المجازفة بهاجم البي إس جي، وإشراكه منذ بداية اللقاء الصعب، بل يميل إلى الاعتماد على نفس التشكيل الأساسي الذي خاض مباراة الذهاب على ملعب أولد ترافورد.
ولفتت الصحيفة إلى أن البرازيلي نيمار دا سيلفا، الذي قضى فترة تأهيل لمدة 10 أيام في البرازيل، من المقرر أن يتواجد في العاصمة الفرنسية خلال ساعات، ليدعم زملائه معنويًا في لقاء الإياب.
وكان بي إس جي، حسم لقاء الذهاب لصالحه أمام المان يونايتد،بالفوز بهدفين من دون رد، يوم 12 شباط الماضي، ليضع قدمًا في دور الثمانية، قبل موقعة حديقة الأمراء.
من جانبه، حذر داني ألفيس، ظهير أيمن باريس سان جيرمان، من عدة أمور قبل مواجهة مانشستر يونايتد، وقال ألفيس عبر صحيفة «ليكيب» الفرنسية: «بالطبع، تقدمنا خطوة كبيرة نحو التأهل، ولكن لا مجال للثقة الزائدة، لأن كل شيء وارد في كرة القدم، ويجب أن نكرر العمل الرائع الذي قدمناه في مباراة الذهاب، وألا نغتر بالنتيجة بل نحقق نتيجة أخرى جيدة، هذا هو السبيل الوحيد للتأهل في النهاية».
وأضاف اللاعب البرازيلي: «لا مجال للرعب في كرة القدم، ففي الحياة الأهداف تضيع بسبب الخوف، يجب ألا نخاف شيئا، بل نحترم المنافس لأن مانشستر يونايتد فريق عريق في دوري أبطال أوروبا، وسبق له الفوز باللقب، أما باريس سان جيرمان فلم يتوج به من قبل».وأكد داني ألفيس، أن فريقه تحسن كثيرا على المستوى الجماعي، وهو ما ظهر في استمرار النتائج الإيجابية.
وختم: «أؤكد دائما أن نيمار ومبابي وكافاني عناصر استثنائية تصنع الفارق في أي وقت، ودورنا مساعدتهم داخل الملعب».يذكر أن بي إس جي فاز ذهابا على مانشستر يونايتد بنتيجة 2-0 في إنجلترا.
وأيضا ستكون هناك مواجهة مساء اليوم بين بورتو الذي سيستضيف روما (وصل للدور نصف النهائي للبطولة العام الماضي) بعد خسارة الأول على ملعب (الأولمبيكو) بهدفين مقابل هدف.. والفريق البرتغالي في إمكانه التأهل للدور التالي إلا أن «الذئاب» يجيدون التعامل في مثل هذه المواقف وهذا ما رآه الجميع العام الماضي بعدما تمكنوا من إقصاء برشلونة وتأهلوا لنصف النهائي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة