الأخبار العاجلة

تحذير من مسرحية لكيت بلانشيت

الصباح الجديد – وكالات:
قدمت النجمة العالمية كيت بلانشيت، مسرحية جديدة بعنوان ( عندما نعذب بعضنا بشكل كاف ) على المسرح الوطني في لندن.
ورافقها في العرض نجم مسلسل “لعبة العروش” ستيفان ديلان، وهي مقتبسة من مسرحية “باميلا” للروائي صاموئيل ريتشاردسون، وتدور بشأن الطبيعة العنيفة للرغبة والحياة.
وبحسب ما أشار موقع “ديلي ميل” البريطاني فإن إدارة المسرح أرسلت تحذيراً إلى روّاد المسرح من مَشاهد عنيفة وحميمية تتضمّنها المسرحية.
وأضافت أن المسرحية تتطرّق إلى موضوعات للبالغين كالكآبة، فضلاً عن مَشاهد عنيفة وذات فحوى حميمي، بمشاركة ست شخصيات يديرون لعبة من الهيمنة والمقاومة، بما فيها تعنيف النساء.
وزاد الأمر تعقيداً وجدلاً، نقل إمرأة مسنة يوم الأربعاء الفائت إلى المستشفى بعد أن أغمي عليها بعيد العرض فيما لم يتم التأكد أن الأمر سببه المسرحية وما تتضمنه.
وذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية أن إدارة المسرح تعتمد هذا الإجراء بإرسال رسائل إلكترونية للراغبين في مشاهدة عروضها المسرحية كجانب روتيني من جانبها تُعلمهم فيه عما يحويه العرض المسرحي من مَشاهد.
وكانت بلانشيت قد صرحت سابقاً عن المسرحية لصحيفة “الغارديان” قائلةً: العمل قد يُغضب البعض، وقد يضع البعض الآخر في حيرة من أمره، وبعض الناس قد يتحمّسون لدى مشاهدتهم هذا العمل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة