الأخبار العاجلة

الايزيديون يتعرضون لكارثة البرد القارس وقائممقام سنجار يستنجد بالحكومة

نينوى – الصباح الجديد:
حذر قائممقام سنجار محما خليل سنجاري، امس السبت، من كارثة خطيرة يتعرض لها النازحون الايزيديون لا تقل خطورة وضررا عن الإبادة التي قام بها داعش.
وقال سنجاري في بيان تلقت الصباح الجديد نسخة منه، ان “الايزيديين يتعرضون لخطر الموت بسبب البرد القارس وعدم توفر وسائل التدفئة لهم مما يعرض حياة عشرات الآلاف منهم الى الموت بسبب البرد “.
وطالب سنجاري رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي ووزير النفط والمنظمات الدولية بـ”الإسراع لتقديم المساعدة وارسال النفط وبقية مواد التدفئة لإنقاذ الأهالي والنازحين الايزيديين من خطر الموت المحقق بسبب البرد القارس الذي يتعرض له مئات آلاف من الايزيديين الذين نجوا من الإبادة الجماعية لتنظيم داعش الاٍرهابي”.
ودعا سنجاري لجنة النفط والطاقة النيابية وكذلك المحلية في المحافظة لـ”التحرك لأداء واجبها الإنساني والوطني لإنقاذ حياة الايزيييدن الذين ما زالوا يعيشون في مخيمات النزوح بسبب الفشل والتقاعس في اعادة اعمار مناطقهم المدمرة من داعش الاٍرهابي رغم مرور اكثر من سنتين على تحرير هذه المناطق من سيطرة الاٍرهاب”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة