الأخبار العاجلة

أوبك تتوقع نمو الطلب العالمي على الطاقة بنسبة 33 %

برنت عند 81 دولاراً بتداولات آسيا
تابعة الصباح الجديد:

قال الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك، محمد باركيندو، أمس الثلاثاء، إن من المتوقع نمو الطلب العالمي على الطاقة 33% حتى العام 2040.
وكان باركيندو يتحدث خلال مناسبة تنظمها شركة النفط والغاز الإسبانية ثيبسا.
وقال باركيندو خلال جلسة للرد على الأسئلة، إن النفط سيظل يضطلع بدور مهيمن في مزيج الطاقة في المستقبل المنظور.
ودعا محمد باركيندو الأمين العام لمنظمة أوبك إلى التعاون بين المنظمة والدول غير الأعضاء امس، محذرا من أن الإخفاق في ذلك قد يفضي إلى الأزمة تلو الأخرى.
وقال باركيندو خلال مناسبة تنظمها شركة النفط والغاز الإسبانية ثيبسا في مدريد ”من المهم أن تتعاون أوبك والدول غير الأعضاء فيها بحيث لا ننزلق من أزمة إلى أخرى“.
وكان وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه قال يوم الأحد إنه يأمل ألا تتأثر قرارات اللجنة الوزارية لأوبك وغير الأعضاء بتصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن منتجي النفط.
وكان ترامب ربط في تغريدة الدعم الأميركي لدول الشرق الأوسط بأسعار النفط وحث أوبك مرارا على خفض الأسعار.
واوضح باركيندو مستشهدا بتقرير توقعات سوق النفط العالمية في المدى الطويل الذي أصدرته أوبك يوم الأحد إن من المتوقع نمو الطلب العالمي على الطاقة 33 بالمئة حتى العام 2040.
وقال باركيندو خلال جلسة للرد على الأسئلة إن النفط سيظل يضطلع بدور مهيمن في مزيج الطاقة في المستقبل المنظور.
وتواصل أسعار النفط ارتفاعها في آسيا مدفوعة بقرار منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وشريكاتها الامتناع عن زيادة إنتاج الخام على الرغم من دعوة الرئيس الأميركي دونالد ترمب لخفض الأسعار.
وارتفع سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود) المرجعي للخام الأميركي، تسليم تشرين الثاني 18 سنتا إلى 72,26 دولار في المبادلات الإلكترونية في آسيا.
أما برميل برنت المرجع الأوروبي، تسليم تشرين الثاني فقد كسب 23 سنتا وبلغ سعره 81,43 دولار، أعلى مستوى يسجله منذ تشرين الثاني 2014. وقررت الدول المنتجة للنفط في اجتماع عقدته نهاية الأسبوع في الجزائر إبقاء الإنتاج على حاله.
وتتوقع الأسواق أيضا دخول العقوبات الأميركية الجديدة على إيران حيز التنفيذ ما سيؤدي إلى تراجع الصادرات الإيرانية في الأشهر المقبلة وتقليض عرض الخام في الأسواق.
وقال ستيفن إينس المحلل في مجموعة «واندا» المالية إن «النفط يواصل تحقيق مكاسب مدهشة، تساعده الأنباء عن قرار أوبك الامتناع عن زيادة الإنتاج فورا».
وأضاف «نشهد تزايد آمال المستثمرين الذين يتوقعون أن تؤدي العقوبات الأميركية على صادرات النفط الإيرانية العرض العالمي بشكل كبير».
وتابع «من الممكن أن نشهد تحسنا في الأسابيع المقبلة».
وكان برميل برنت أغلق الاثنين على 81,20 دولار بعد ارتفاع قدره 2,40 دولار. أما برميل النفط الخفيف فقد أغلق على 72,08 دولارا بزيادة 1,30 دولار.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة