الأخبار العاجلة

وداعا سحر طه

بغداد – الصباح الجديد:
توفيت المغنية والصحفية العراقية سحر طه عن عمر ناهز الـ 61 عاماً بعد صراع طويل مع مرض السرطان، ونقل جثمانها إلى بيروت حيث ووريت الثرى.
ولدت سحر طه في بغداد والدها كان شاعراً وملماً بالأدب، حصلت على الماجستير في إدارة الأعمال من بغداد عام 1984 ، وشهادة في العود والغناء من المعهد الوطني للبنان في عام 1989 كما تحمل شهادة الدكتوراه الفخرية من جامعة الحضارة الإسلامية المفتوحة في بغداد، وصدر في ولاية ميشيغان طابع بريدي محلي يحمل صورتها.
واضافة الى حياتها المهنية في الموسيقى، عملت كاتبة لعدد من الصحف العربية واللبنانية، قدمت سحر طه أيضا برامج موسيقية عديدة في برامج الإعلام العربية، كما عملت في تليفزيون المستقبل ومحطات شبكة راديو وتلفزيون العرب.
قامت بالعزف في العديد من الحفلات الموسيقية في جميع أنحاء الشرق الأوسط وأوروبا: في لبنان والأردن ومصر وتونس وسوريا وقطر والجزائر والإمارات العربية المتحدة وألمانيا وهولندا والنمسا وإيطاليا فضلًا عن وطنها الأم العراق.
وشاركت بتقديم البرنامج اللبناني “بنات حواء” في هيئة إذاعة لندن. اشتهرت بالعزف على العود في الموسيقى الشرقية والغريبة.
أسست في عام 2004 فرقة “عشتروت” للغناء التراثي، إضافة الى العديد من الملتقيات الفنية والثقافية.
أصيبت بالسرطان مرتين الأولى في العام 2003 والثانية 2006، لكنّها تمكّنت من هزيمته، لتعود معركتها مع الخبيث في العام 2011 وظلّت تتلقّى علاجها الكيميائي في الولايات المتحدة إلى حين وفاتها في مستشفى هنري فورد بميشيغن.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة