الأخبار العاجلة

«الأولمبية» تشيد بموقف اللاعب محمد عدنان في بانكوك

زينب تلاقي الهندية جوهان في بطولة العالم بالمواي تاي
بانكوك ـ مؤنس عبد الله

‎رفض لاعب منتخب الشباب بالمواي تاي محمد عدنان جلال خوض نزاله الذي سيجري عصر اليوم الاثنين امام لاعب منتخب الكيان الصهيوني اميت زياد ضمن منافسات دور الثمانية لوزن 57 كغم لفئة 16-17 عاما من بطولة العالم بالمواي تاي.. و‎اكد رئيس الوفد العراقي مصطفى جبار علك : ان رفض لاعبنا محمد عدنان مواجهة لاعب الكيان الصهيوني جاء بإجماع الوفد العراقي، ولا يخفى على احد ما يرتكبه العدو الصهيوني من مجازر بشعة بحق شعبنا الفلسطيني منذ عشرات السنوات وحتى الان وسط صمت دولي غريب.
‎واضاف علك ان القرار لم يكن وليد اللحظة اطلاقا بل سبق وان صرحت قبل انطلاق المنافسات العالمية ان خوض اي نزال مع لاعب صهيوني هو امر مرفوض تماما مهما كلفنا الامر من عقوبات ادارية او مالية من قبل الاتحاد الدولي للعبة موضحا في الوقت ذاته انه وبرغم وجود فرصة كبيرة للاعبنا البطل في الوصول الى منافسات دور نصف النهائي وحصوله على احد الاوسمة المنوعة الا ان قرار الانسحاب لا يعد خسارة إطلاقا بل نصرا كبيرا.
‎وأشار الى ان ما قام به الوفد العراقي لا يختلف ابدا عن موقف شعبنا وحكومتنا المناهضة لسياسات القمع التي يقوم بها العدو الصهيوني واغتصابه للأرض العربية.. ‎ان الرياضيين في العراق جميعا موقفهم ثابت وقضيتهم واحدة لذلك يجب علينا دائما ان نجسد تلك المواقف في مجال الرياضة، ولن نتخلى عن مبادئنا في هذا الامر بتاتا.
‎من جهته اشاد الامين المالي للجنة الاولمبية الوطنية العراقية السيد سرمد عبد الاله بالقرار الشجاع الذي اتخذه الوفد العرقي المشارك في منافسات بطولة العالم بالمواي تاي الجارية فعالياتها في العاصمة بانكوك من خلال انسحاب اللاعب البطل محمد عدنان جلال من نزاله امام لاعب الكيان الصهيوني.
‎واكد عبد الاله في اتصال هاتفي جمعه برئيس الوفد مصطفى جبار علك ان رئيس واعضاء المكتب التنفيذي وجميع الرياضيين اثنوا كثيرا على قرار رفض مواجهة لاعب منتخب الكيان الصهيوني، لذلك لا بد علينا محاربة هذا العدو المجرم والكيان المغتصب بكافة الوسائل المتاحة مشيرا في الوقت ذاته الى ان الرياضة دائما ما كانت تهدف الى نشر المحبة والوئام والسلام بين الشعوب، ولكن لا وجود لأي سلام مع من اغتصب ارض فلسطين وتلطخت يده بدماء الابرياء من ابناء شعبنا المحتل.
‎واسفرت منافسات يوم امس الاول عن تأهل لاعبا المنتخب العراقي اياد عبد الهادي ومحمد عدنان جلال فيما ودع فعاليات البطولة كل من حسن هاشم وحسن عبد الرحيم ورهند حمه ومحمد علي مشجل ، ففي منافسات الدور الثاني لوزن 51 كغم لفئة 16-17 عاما، هزم اللاعب اياد عبد الهادي خصمه الذي يعد الافضل على مستوى تايلاند تاناجاي سربيرانك في وزنه وذلك عندما تفوق عليه بنتيجة 29-28 نقطة في نزال عد من بين الافضل في المنافسات العالمية، وحقق زميله محمد عدنان جلال هو الاخر فوزا مستحقا على منافسه الكوري الجنوبي تايمن بارك في منافسات وزن 57 كغم لفئة 16-17 عاما وبنتيجة 29-28 نقطة في لقاء اتسم بالندية والاثارة بين اللاعبين، وكانت الغلبة في النهاية لصالح لاعبنا محمد عدنان، وودع اللاعب حسن عبد الرحيم اثر خسارته امام نظيره الروسي عبد الله لاسكوف بنتيجة 30-27 نقطة ضمن منافسات فعاليات وزن 60 كغم لفئة 16-17 عاما، وتعرض زميله محمد علي مشجل للخسارة هو الاخر امام خصمه الاوزبكي بارفيز عبداليف بنتيجة 30-27 نقطة ضمن منافسات وزن 51كغم لفئة14-15 عاما، وتعرض ايضا اللاعب حسن هاشم لهزيمة كانت غير مستحقة امام الفيتنامي تانك مي فان بنتيجة 29-28 نقطة ضمن منافسات وزن 45 كغم لفئة 16-17 عاما، إذ واجه لاعبنا ظلما تحكيميا بعد ان كان هو الاحق بالفوز في الجولة الثانية، لكن التحكيم لم ينصفه وقرر فوز اللاعب الفيتنامي وسط اعتراض من قبل الوفد العراقي، وفي اخر نزالات يوم امس الاحد، سقط اللاعب رهند حمه بالضربة القاضية في الجولة الاولى امام خصمه المالدوفي ليفيو تيتيكا ضمن منافسات وزن 81 كغم لفئة 16-17 عاما.
‎وفي جدول منافسات اليوم الثالث، تواجه اللاعبة زينب علي عبد الكاظم نظيرتها الهندية يوغيتا جوهان على الحلبة الرابعة ضمن فعاليات وزن 32 كغم لفئة 10-11 عاما، وفي حال تجاوزت زينب منافساتها الهندية فستكون قريبة من التتويج بأحد الوسامين الذهبي او الفضي، واما في حال الخسارة فستكتفي بالحصول على الوسام النحاسي، وسيلتقي لاعبنا سجاد بشير جبر منافسه القيرغستاني شامل يرماكامبيتوف على الحلبة الثانية ضمن فعاليات وزن 45 كغم لفئة 14-15 عاما، وتختتم مواجهات منتخب الشباب لهذا اليوم بلقاء اللاعب اياد عبد الهادي منافسه اللبناني وسام صندقلي على الحلبة الاولى ضمن فعاليات وزن 51 كغم لفئة 16-17 عاما.

* موفد الاتحاد العراقي للإعلام الرياضي

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة