الأخبار العاجلة

يرسم العالم كما يراه قصيرو النظر

الصباح الجديد – وكالات:
تتميز لوحات الفنان فيليب بارلوو من جنوب إفريقيا بأسلوب خاص، اذ يرسم مشاهد اعتيادية للعالم المحيط بالمرء، ولكن كما يراها ذوو قصر النظر.
وعندما يرسم الفنان أشخاصا، أو مبان، أو شوارع مضيئة، أو مشاهد طبيعية، تكون غير واضحة الملامح، وكأن المشاهد ينظر إليها من خلال زجاج مبلل.
وفي فن التصوير الفوتوغرافي، يطلق على هذه المؤثرات البصرية مصطلح “bokeh”،اي “غامض”، و”غير واضح” باللغة اليابانية.
ويقول الفنان فيليب بارلوو الذي يعيش في مدينة كيب تاون بجنوب إفريقيا إن “تشكيلته للمشاهد المرئية تعد مجرد آلية يدرس من خلالها مجالا له طبيعة مختلفة، أي مشهد غير اعتيادي، اذ يبدو أن الحدود بين الفضاءين الفيزيائي والروحاني تختفي”.
ومع ذلك، يسعى الفنان إلى أن تكون المشاهد التي يرسمها واقعية ومعروفة للجميع.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة