الأخبار العاجلة

الحكيم يصف تفجير كركوك بالتطور الخطير ويحذّر من تنامي النشاطات الإجرامية

بغداد ـ الصباح الجديد:
أدان رئيس التحالف الوطني، السيد عمار الحكيم، التفجير الإرهابي الذي استهدف أمس الأحد، مخزن صناديق الاقتراع التابع لمكتب مفوضية الانتخابات في كركوك وخلف إصابات بين منتسبي الأمن.
ونقل بيان لمكتبه تلقت “الصباح الجديد” نسخة منه قوله “نتابعُ بقلقٍ بالغٍ الخروقات الأخيرة التي شهدها الملفُ الأمني وآخرها ما حصلَ امس من اعتداءٍ إرهابي استهدفَ مدينةَ الإخاء كركوك حيثُ خلّفَ عشرين جريحاً أثناء تعرض مكتب مفوضية الانتخابات إلى هجومٍ مزدوج”.
وأضاف إنَّ “هذا التطور الخطير وما شهدتهُ المنطقة الجغرافية الواقعة بين محافظاتِ كركوك وديالى وصلاح الدين مؤخراً من أحداث راحَ ضحيتها كوكبةٌ من أبناءِ محافظتي كربلاء المقدسة والأنبار على يدِّ فلول داعش المهزومة إنما يدلُ على مسعى ظلاميٍّ لإثباتِ الوجود وإرباك المشهد وإعادة عقارب الساعة إلى الوراءِ ولا سيما بعد إنهيارِ المشروع الإرهابي وإقبال العراق على صفحةٍ ملؤها الوئام السياسيّ لمرحلةِ ما بعد الانتخابات”.
وتابع السيد عمار الحكيم “نحن إذ نحذرُ من تنامي هذه النشاطات الإجرامية نهيبُ بالقياداتِ الأمنية أنْ تعملَ على ترصينِ الخطط الاستخبارية والاستباقية لوأدِ المخططاتِ الحاقدة وتفويتِ الفرصة على كل من تسولُ له نفسه الأثيمة العبث بأمن الوطن والمواطن”.
وكان هجوم نفذه انتحاري صباح أمس الأحد، مستهدفاً مخزن مفوضية الانتخابات لصناديق الاقتراع في محافظة كركوك، أسفر عن اصابة 14 شخصاً بحسب مركز الاعلام الأمني فيما قالت دائرة صحة كركوك ان عدد المصابين كان 20 شخصاً بينهم اثنان من موظفي مكتب المفوضية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة