الأخبار العاجلة

غداً.. مباراة واحدة في افتتاح الجولة 27 لممتاز الكرة

الزوراء يضرب زاخو بثلاثية ويتمسك بالصدارة
بغداد ـ الصباح الجديد:
يفتتح فريقا نفط الوسط والشرطة يوم غدٍ الاثنين الموافق 21 آيار الجاري، مباريات الجولة 27 لدوري الكرة الممتاز عندما يتواجهان في ملعب النجف، فيما تقام بعد غد 4 مباريات، ففي ملعب الشعب الدولي، يلتقي الطلبة والديوانية، وتجرى مباراة السماوة والبحري في ملعب الأول، ويضيف ملعب النجف مباراة أهل الدار وضيوفهم فريق زاخو، ويلتقي في ملعبه فريق أمانة بغداد بفريق كربلاء.
وتجرى يوم الاربعاء المقبل، 4 مباريات ايضاً، ففي ملعب الشعب يلتقي القوة الجوية والنفط، وفي ملعب الصناعة تقام مباراة الصناعات الكهربائية ونفط الجنوب، ويضيف ملعب التاجي ماوجهة فريقي الحسين والميناء، اما مباراة نفط ميسان والكهرباء فستقام في ملعب الأول.. الجولة 27 تختتم يوم الخميس المقبل 24 آيار، باجراء مباراة الحدود والزوراء في ملعب التاجي.
يشار إلى ان المباريات ستقام في الساعة الرابعة والنصف عصراً مباريات الجوية والنفط، ونفط ميسان والكهرباء، والطلبة والديوانية فستجرى في الساعة 10 مساءً.
وتمسك الزوراء بصدارة ترتيب الدوري الممتا بفوزه مساء أول أمس على متذيل الترتيب زاخو، بثلاثة أهداف لهدف في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب الشعب الدولي ضمن منافسات الجولة السادسة والعشرين.
وفرض الزوراء سيطرته منذ بداية المباراة من أجل مواصلة الصدارة وسجّل مبكرًا بواسطة مهند عبد الرحيم في الدقيقة السابعة، لينهي الشوط الأول متقدما بهدف وحيد.
في الشوط الثاني عزز حسين علي النتيجة بهدف ثانٍ في الدقيقة الدقيقة (49)، وأضاف المحترف الراوندي عبد الرزاق فيستون الهدف الثالث في الدقيقة (51)، بيما جاء هدف زاخو الوحيد عن طريق أحمد سلام في الدقيقة (67).
وبهذا الفوز رفع الزوراء رصيده إلى 61 نقطة في صدارة الترتيب، فيما تجمد رصيد زاخو عند 15 نقطة في قاع الترتيب.
عمق البحري جراح الطلبة، وأسقطه بثنائية نظيفة، على ملعب الزبير، واستغل البحري عاملي الأرض والجمهور، بشكل مثالي، ليقلص الفارق مع الطلبة، حيث فرض سيطرته على الشوط الأول، لكنه عجز عن التسجيل.. وجاء الهدف الأول في الدقيقة 58، عبر لاعب البحري، أحمد داود، وعزز النتيجة أحمد مصطفى بهدف ثان، في الدقيقة 65.
وبهذا الفوز، رفع البحري رصيده إلى النقطة 25، في المركز الخامس عشر، بينما تجمد رصيد الطلبة عند النقطة 26، في المركز الرابع عشر.
وتعادل الكهرباء مع أمانة بغداد، بهدف لكل فريق، على ملعب التاجي، واصطدم الكهرباء بفريق يلعب بطريقة جماعية، ومنظم بشكل كبير، حيث انتهج مدرب أمانة بغداد، أسلوبًا هجوميًا، وأهدر لاعبوه فرصًا عديدة، وبالمقابل أضاع الكهرباء فرصتين.
وفي الشوط الثاني، وبعد مرور 5 دقائق فقط على البداية، تمكن الكهرباء من مباغتة أمانة بغداد، وسجل محمد إبراهيم الهدف الأول.. لكن أمانة بغداد عاد سريعا وتعادل، عبر ستار جبار في الدقيقة 56.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة