الأخبار العاجلة

«الأولمبياد الخاص» يعود من أبو ظبي بـ 50 وساماً إقليمياً

علي فاضل لـ «الصباح الجديد»: ما تحقق إنجاز كبير
بغداد ـ فلاح الناصر:

وصف، علي فاضل، مدرب منتخبنا الوطني لكرة الطاولة، في اتحاد الأولمبياد الخاص، المشاركة الاخيرة بالمثالية التي حصلت فيها منتخباتنا الوطنية على أوسمة الفخر والنصر وتفوق لاعبينا لكلا الجنسين باحراز مراكز المقدمة واعتلاء منصات التتويج بين نحو 33 دولة مشاركة في الحديث الذي اقيم في أبز ظبي الإماراتية.
وقال فاضل ان لاعبي منتخباتنا الوطنية في الفعاليات التي اشتركت كانوا على موعد مع النجاحات والحصيلة كانت كبيرة باحراز 50 وساما ملونا بين فرقي وفردي في اختتام الدورة الاقليمية التاسعة لمنطقتي الشرق الاوسط وشمال أفريقيا، عادا ان ما تحقق يسهم في اثبات جدارة العراق باللعب في دورة الالعاب العالمية للأولمبياد الخاص التي ستجرى العام المقبل.
وذكر ان لاعبي الاولمبياد الخاص، يستحقون الإشادة وتسليط الاضواء الإعلامي، لما قدموه من جهود كبيرة في الدورة الاقليمية التاسعة التي اقيمت في أبو ظبي، اذ شهدت منافساتها نجاحا كبيراً وتفوقاً واضحاً للاعبي الفعاليات التي اشترك فيها العراق، اذ كان الجميع بمستوى المسؤولية، الملاكين الإداري والفني تعاملوا باحترافية كما في كل مشاركة خارجية، تحملوا الكثير لانهم يتعاملون مع فئة تتطلب الصبر وبذل الجهود المضاعفة.
وبين ان هذا النجاح، جاء بتظافر جميع الجهود في مقدمتها رئيس الاتحاد العراقي للأولمبياد الخاص، سعد عبد ياسين، وحرصه على المتابعة الميدانية وعمله على استحصال موافقات وزارة الشباب والرياضة على اشغال قاعة خاصة لتدريبات الاولمبياد الخاص بدعم مباشر من وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان الذي كان داعمأً كبيراً لفرق الاولمبياد والمشاركة في الدورة الاقليمية التاسعة، وايضا لجهود المدربين الذين يملكون الثقة في العمل مع هذه الفئة من الرياضيين الابطال، فيما اللاعبون يتدربون بروح عالية من الاصرار والتحدي من اجل الحصول على اوسمة النجاح في الاستحقاقات الخارجية.
وثمن، فاضل دور اهالي اللاعبين في الحضور إلى التدريبات والمؤازرة لاولادهم وهذا يسهم في تفوقهم بالمشاركات الرسمية، حيث هنالك متابعة دؤوبة وتواصل مع الاتحاد والمدربين، مما يشكل حلقة وصل فعالة لتحقيق النجاح.
واوضح ان فريقه لكرة الطاولة، حصل في المشاركة الاخيرة بدبي، على 4 أوسمة، 3 منها فضيات للاعبين مروان راضي وحنان احمد ونور الهدى هاشم، والوسام الرابع كان برونزيا للاعب فارس محمد، مبينا ان اللاعبين اقظهروا امكانات فنية جيدة في المباريات استحقوا فيها نيل أوسمة النصر.
وقال ان كرة الطاولة، بين فرق الاولمبياد الخاص الفعالة، بدأت اولى مشاركتها في الدورة الاقليمية الاولى بلبنان وحصلت على 3 أوسمة منها ذهبي وفضيتان، فيما توزعت أوسمة الفريق بين ذهب وفضة وبرونز في البطولات اللاحقة، فيما شهدت البطولة الاقليمية بنسختها السابقة التي اقيمت في مصر نيل وسامان فضيان للاعبان مصطفى وليد وحنان احمد.
وقال ان فريق كرة الطاولة للاولمبياد الخاص اشترك في بطولة العالم التي اقيمت عام 2015 في إميركا وحصل فيها على الوسام الفضي للاعب محمد رعد.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة