الأخبار العاجلة

مورينيو يثير الشكوك حول مشاركة بوجبا.. ومونتيلا يعلن قائمته

روما وشاختار.. الفائز الذي يتمناه كبار أوروبا في ربع النهائي
العواصم ـ وكالات:

استدعى الإيطالي فينتشنزو مونتيلا، المدير الفني لإشبيلية الإسباني، 23 لاعبا لمباراة اليوم أمام مانشستر يونايتد الإنجليزي في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا على ملعب «أولد ترافورد»، ويغيب الثنائي خيسوس نافاس وسيباستيان كورشيا بداعي الإصابة.
وأعلن مونتيلا قائمة الفريق الأندلسي عقب المران الأخير اليوم قبل التوجه لمدينة مانشستر استعدادا لهذه المباراة التاريخية التي يبحث خلالها إشبيلية عن التواجد ضمن الثمانية الكبار بـ»التشامبيونز ليج» للمرة الأولى في تاريخه.
وكانت مباراة الذهاب الشهر الماضي على ملعب «رامون سانشيز بيزخوان» قد انتهت بتعادل سلبي وهو ما يعني أن أي تعادل إيجابي أو الفوز حتى بهدف سيكون في صالح كتيبة مونتيلا.
وبعد الخسارة المخيبة أمس السبت أمام فالنسيا بهدفين نظيفين على ملعبه والابتعاد بفارق 11 نقطة، بالإضافة لفارق الأهداف، عن المركز الرابع المؤهل لدوري الأبطال في الموسم المقبل، الذي يحتله فريق «الخفافيش»، قرر مونتيلا استدعاء جميع لاعبيه المتاحين باستثناء الثنائي المصاب نافاس وكورشيا.
وخاضت المجموعة الأساسية التي شاركت في مباراة الأمس تدريبات استشفائية، بينما أجرى باقي اللاعبون تدريبات قوية.وتضم قائمة إشبيلية الأسماء التالية:حراسة المرمى: سرخيو ريكو وديفيد سوريا وخوان سوريانو.
خط الدفاع: ميجيل لايون ونيكو باريخا وسيمون كيير وكليمينت لونجليه وجابرييل ميركادو وسرخيو إسكوديرو وجيليرمي أرانا ودانيال كاريكو.خط الوسط: روكي ميسا وإيفر بانيجا وجيدو بيزارو ويوهانس جايس وستيفان نزونزي ومانويل أجودو <نوليتو> وبابلو سارابيا وفرانكو فاسكيز.خط الهجوم: خواكين كوريا ولويس مورييل وساندرو راميريز ووسام بن يدر.
من جانبه، قال جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي، إن مشاركة بول بوجبا، أمام إشبيلية الإسباني، في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، مساء اليوم الثلاثاء، لا تزال غير مؤكدة.
وغاب بوجبا عن مباراة ليفربول، السبت الماضي، بعد تعرضه لإصابة خفيفة، خلال آخر حصة تدريبية لفريقه قبل المواجهة، بينما ينتظر مورينيو، إمكانية تعافيه قبل استضافة المنافس الإسباني.وردا على سؤال عن إمكانية مشاركة بوجبا، أوضح مورينيو «لا أعرف. حاليا هو في الطابق الأسفل وسأذهب لأتحدث إليه الآن. الإصابة جاءت نتيجة التحام مع لاعب آخر في الدقيقة الأخيرة من الحصة التدريبية».
وأضاف المدرب البرتغالي المخضرم «لو كنت أنهيت التدريب قبل ذلك بدقيقة واحدة، لما وقعت الإصابة».
وتعرض بوجبا لانتقادات، بسبب تراجع مستواه هذا الموسم، ولم يشارك أساسيا في مباراة الذهاب أمام إشبيلية، والتي انتهت بالتعادل بدون أهداف في إسبانيا الشهر الماضي.من جانب اخر، اعتبر الكثيرون بعد إجراء قرعة دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، أن الفريق الذي سيفوز من مواجهة روما الإيطالي وشاختار الأوكراني، سيكون الخصم الأسهل والمُفضل لجميع فرق دوري الأبطال في ربع النهائي.
وفاز شاختار دونيتسك على روما في مباراة الذهاب بهدفين لهدف، وتبقى فرصهما كبيرة للتأهل إلى الدور القادم حينما تُلعب مباراة العودة على الملعب الأوليمبي في العاصمة الإيطالية روما، غدا الثلاثاء.
من الناحية النظرية، فإن فريق شاختار الأوكراني هو أقل الفرق التي تملك لاعبين متمرسين أو يملكون خبرة كبيرة في المواعيد الحاسمة، فرغم أن روما لديه العديد من النجوم الشبان، لكنه يملك كذلك بعض النجوم ممن لديهم خبرة كبيرة مثل دانييلي دي روسي، رادجا ناينجولان وإيدين دجيكو وهذا ما يفتقد له الفريق الأوكراني.
ورغم أنهما لعبا مباريات كبيرة في دور المجموعات أمام خصوم ممتازة من الناحية الفنية، فشاختار فاز على مانشستر سيتي ونابولي، وفاز روما على تشيلسي ذهابًا وأحرجه إيابًا في لندن، لكن مباريات المراحل الإقصائية تختلف شكلًا وموضوعًا، وتملك فيها الفرق الأفضل من الصعيد الدفاعي الحظوظ الأكبر للانتصار.
لكن دفاع روما بدأ يتهدور كثيرًا في الفترة الأخيرة، ويعاني حتى في الحفاظ على نظافة شباكه على أرضية ميدانه، بينما يملك شاختار مشاكل دفاعية كبيرة خاصة فيما يتعلق بالمساحات التي يتم تركها خلف الظهيرين، وقد استقبل 4 أهداف في 4 مباريات على ملعبه في دوري الأبطال، أما روما فيواجه مشاكل كبيرة في صلابته الدفاعية عندما يلعب خارج ميدانه، حيث استقبل 7 أهداف في 3 مباريات لعبها خارج ميدانه في دوري الأبطال هذا الموسم.
أما فيما يتعلق بالشق الهجومي، فإن الفريقين لديهما أسلحة مميزة وخاصة على الأطراف، لكن شاختار يعتمد أكثر على إيجاد مساحات لجناحيه السريعين مارلوس وبيرنارد، وسيجد صعوبة كبيرة في الذهاب بعيدًا في دوري الأبطال.
أما روما فإنه يملك حلولا أكثر، خاصة في ظل وجود رأس حربة متمرس وأكثر خبرة وهو إيدين دجيكو، والذي بدأ يستعيد مستواه في الفترة الأخيرة بصورة نسبية، ولذلك فإن شاختار يبدو هو الخصم الأسهل في دور الثمانية من دوري الأبطال لعمالقة أوروبا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة