الأخبار العاجلة

التطوير الصناعي تناقش مشكلة تآكل المعادن ومخاطره

تتسبب بخسائر كبيرة للاقتصاد الوطني
بغداد – الصباح الجديد:

ناقشت هيئة البحث والتطوير الصناعي خطتها العلمية والفنية للعام الحالي لمركز البحوث الكيمياوية والبتروكيمياوية التابع لها المتمثلة بامكانية زيادة البحوث خلال العام 2018 وامكانية استثمارها لاهميتها في دعم صناعات شتى والتعريف بمشكلة التاكل ومخاطره التي تسبب خسائر كبيرة لاقتصاد البلد.
وقال مدير المركز المهندس رياض محمد نعمان ان المركز انتهى من دراسة البحوث العلمية وتهيئتها لاضافتها ضمن بحوث العام 2018 ، مؤكدا ان المركز انجز خلال العام 2017 (ستة بحوث علمية ) ضمن المدة المحددة لها وبالامكانيات الذاتية وتعد من البحوث الرصينة من الممكن استثمارها في القطاع الصناعي من قبل الجهات المستفيدة لها ، مبينا انه من المؤمل نشر تلك البحوث في المجلات العلمية العالمية الرصينة
واضاف مدير المركز ان المركز وضع ضمن خطته للعام 2018 امكانية اقامة ندوات تعريفية بالتاكل ومخاطره حيث بينت الاحصاءات العالمية الى ان التآكل سبب خسائر عالمية كبيرة وصلت الى ترليون دولار وان جميع الدول النفطية والدول الصناعية تولي موضوع التاكل اهتماما كبيرا لايوجد في العراق لذا فان هيئة البحث والتطوير الصناعي بادرت ومن خلال مركز بحوث الصناعات الكيمياوية والبتروكيمياوية بأن يكون هناك تعريف لمشكلة التآكل وما تسببه من مخاطر كبيرة على اقتصاد البلد والسعي لتوحيد الجهود لغرض تقليل الخسائر الناجمة عن تلك المشكلة موضحا بانه سيتم مفاتحة جميع شركات وزارة الصناعة لمعرفة حجم مشكلة التآكل لديهم واعداد قاعدة بيانات كاملة يتم الاستناد اليها في مرحلة المعالجة .
وذكر ان مركز الصناعات الكيمياوية والبتروكيمياوية تعتمد آلية عمل تتمثل بالتنسيق مع الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية لفحص جميع انواع الزيوت على وفق مواصفات الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية ومن خلال اجهزة حديثة ومتطورة
من جهة اخرى تواصل المديرية العامة للتنمية الصناعية التابعة لوزارة الصناعة والمعادن منح اصحاب المشاريع اجازات لتأسيس مشاريع صناعية خلال الشهر الماضي .
وقال المدير العام المهندس سلام سعيد احمد في تصريح لمركز الاعلام والعلاقات العامة في الوزارة ، ان المديرية منحت(34)اجازة لتأسيس مشاريع صناعية جديدة ، كما منحت المديرية ايضاً شهادة اكمال تاسيس عدد (2) برأسمال (749) مليون دينار لصالح الصناعات الكيمياوية والغذائية ، فيما خصصت(13) قطع اراضي لانشاء المشاريع الصناعية الجديدة .
واشار المدير العام الى ان المديرية تولي الاهتمام والحرص على مجريات سير العمل داخل المشاريع الصناعية ومعرفة احتياجات المشاريع من خلال عمل الكشوفات الدورية التي تقوم بها اللجان الفنية حيث بلغ عددها(59) كشفاً ، لافتا الى ان المديرية ماضية بسعيها الدؤوب في تطوير مشاريع القطاع الخاص وتقديم الدعم المتواصل للارتقاء بها من خلال تقديم الخدمات التخصصية والتسهيلات لجميع اصحاب المشاريع الصناعية.
من جهة اخرى بين المدير العام ان المديرية قد حصلت على تكريم بدرع الابداع من قبل رئيس الجامعة التكنولوجية الدكتور محمد امين دواي خلال مشاركتها في مهرجان يوم التصميم الذي اقامته الجامعة خلال شهر كانون الثاني الماضي ، لافتا الى ان هذا الانجاز يعد ثمرة لمسيرة المديرية الحافلة بالعطاء في مجال دعم الشباب الخريجين وتشجيعهم على الدخول في مشاريع القطاع الخاص واستثمار طاقاتهم النهضوية في خدمة البلد وزجها في مجالات صناعية .
هذا وقد تسلم ممثل المديرية في لجنة دعم الخريجين الدرع امام حضور مميز من المحافل الشبابية التي تدعم الشباب لخلق جيل صناعي مثقف يعتمد على قدراته الذاتية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة