الأخبار العاجلة

100 فلم في مهرجان (3 دقائق في 3أيام ) آذار المقبل

بغداد – عبد العليم البناء:
تقيم شركة مدينة الفن للسينما والتلفزيون في بغداد، الدورة الثالثة لمهرجان “3 دقائق في 3 أيام” في الثالث من اذار المقبل، برئاسة المخرج حكمت البيضاني.
وتحدث البيضاني عن المهرجان قائلا: يعد المهرجان منصة لصنع الحلم وابتكار الحكايا وتدوين الزمن الذي تساقط من حقائب النهار، هذا المهرجان لتكرير المشاهد المهملة وضخ الحياة فيها، ففتحنا أبوابه أمام صناع الافلام منذ انطلاق الدورة الاولى عام 2013 ونسعى بمحبة أن يبقى كذلك، وأن يتسع لجميع الحالمين وأن يتنوع ويصبح صوته أجمل وأشد تأثيراً “.
وأوضح: ” في التكثيف تتجلى بلاغة الصورة، الصورة التي تستطيع إعادة صياغة العالم وتكوين عوالم جديدة من دون أن تخضع لحدود الزمان والمكان، هكذا تصنع السينما إطارا أوسع حين تضيق العبارة، وهكذا تؤثث المدى بمقياس الشغف والرغبة بابتكار ما تعجز عنه الحواس كلها. السينما هي الحلم والحب والجنون والدهشة، وهي الفانوس في مدخل العتمة”.
وأضاف:”أن تمنح الرائي (ثلاث دقائق) لينحت بالضوء النبوءات والحكايات والصمت الجميل، (ثلاث دقائق) تكفي لتغيير العالم حتى ولو كان الى حين، ( ثلاث دقائق) تكفي لأن يقول صانع الفيلم حكايته، وتكفي لأن نصغي وندفع العالم أن ينصت “.
وتابع البيضاني: ” نتشارك مع الجميع سعادتهم بانطلاق الدورة الثالثة اووفقا للفكرة والمبدأ الذي جاءت على أساسه فكرة وثيمة المهرجان المرتكزة على الرقم (ثلاثة) اذ اهتم المهرجان بالفيلم القصير الذي تحدد بتلك المدة القصيرة فما دون، وفتح الباب للافلام العراقية والاجنبية للمشاركة في المسابقة الرسمية، وخضعت هذه الافلام لعمليات المشاهدة والتقييم واختيار الافضل من بينها من خلال لجنة فرز ومشاهدة، ضمت ثلاثة من المعنيين وهم: المخرج ابراهيم حنون، والناقد السينمائي علي حمود الحسن، والمخرج ملاك عبد علي، وتضم لجنة التحكيم أيضا ثلاثة أعضاء وتضم كلا من المخرج القدير محمد شكري جميل، وصانعة الأفلام البريطانية ماركريت كلوفر، والناقدة السينمائية عائشة الدوري، وستكون هناك ثلاثة جوائز، إضافة الى جائزة خاصة، جائزة لجنة التحكيم “.
سيعرض المهرجان ٥٠ فيلماً اجنبياً و٥٠ فيلماً عراقياً يتنافسون على جوائز المهرجان الرسمية التي تشمل جوائز ذهبية (قيمتها 3000 دولار) وفضية (قيمتها 2000دولار) وبرونزية (قيمتها 1000) إضافة الى جائزة لجنة التحكيم الخاصة “.
وأوضح البيضاني: ” حفل الافتتاح سيتضمن عرضاً لأوبريت جديد عن السينـما العراقية ودورها في بناء المجتمــع.
اضافة الى كلمات لرئيس المهرجان والجهة الراعيــة، وسيتــم استعــمال أحدث وأفضل التقنيات في عرض الافلام المشاركة وبقية الفعاليات داخـل قاعة المهرجان وخارجها، وتم الانتهاء من انجــاز تصميم وتنفيذ جوائز المهرجان ومطبوعاته بما فيها الدعوات والباجات الخاصة بالمشاركين والمدعوين الذين ستـوزع عليهـم قبل المهــرجان بوقت مناسب، اذ سيتم تأكــيد الحضور من عدمه عبر رقم خاص باللجنة التحضيرية للمهرجان التي نترأسها وتضم فـي عضويتــها المدير التنفيذي علي محمــد سعيد، والمدير الفني محمــد الغضبان، والمدير التقـني أوس اللامـي” .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة