الأخبار العاجلة

البلازما علاج ثوري لاستعادة شباب البشرة ومعالجة عدد من الأمراض

بغداد -الصباح الجديد:
تعد تقنية حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP) تعد علاج ثوري في مجال التجميل وحلا ناجعا لعدد من مشكلات البشرة والشعر اذ احدثت هذه التقنية ثورة طبية جديدة للباحثات عن المحافظة على الجمال والشباب الدائم من دون اي اثار جانبيه شديدة وفي هذا الصدد يطلعنا عضو الأكاديمية البريطانية للأمراض الجلدية والمدير الطبي لعيادات رزلين التجميلية الدكتور ياسر رشيد عن كيفية استعمال هذه التقنية في معالجة مشكلات البشرة والجلد.
وأشار إلى أن تحضير تقنية PRP يتم بسحب الدم من المريض ويتم وضعه في انابيب مخبريه خاصة بجهاز الطرد المركزي لفصل كريات الدم الحمراء عن البلازما والصفائح الدموية وفي هذا الصدد يشير د. ياسر إلى أنه بعد فصل المكونات والحصول على البلازما يتم إعادة حقنها في الموضع المُراد علاجه في الشعر أو الوجه حيث تعمل البلازما بملأ الجلد وتقليل الخطوط والتجاعيد بنحو عام، وتمنحها مظهراً شاباً.
ويؤكد الدكتور ياسر أن تقنية PRP تستعمل في العديد من الإجراءات الطبية خاصة وأنها لاقت رواجا كبيراً في السنوات الأخيرة نتيجة لنتائجها المبهرة.
ويلفت د. ياسر الى ان الأطباء في العديد من دول العالم ومن بينها العراق بدوا يستخدمونها في تنشيط نمو الشعر وايقاف التساقط وفي اعادة نظارة البشرة حيث تعمل هذه التقنية على إعادة بناء الجلد تدريجيا من الداخل كما انها تستعمل كأجراء تكميلي مع تقنيات أخرى مثل الليزر التقشيري CO2 والErbium-YAGJ ومع اجراء الmicroneedling وهي تقنية لإزالة ندب حب الشباب بعد ان اثبتت التجارب الطبية أن هذا العلاج يزيد من نسبة التحسن لدى العديد من المرضى الذي خضعوا لهذه التقنية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة