بغداد – الصباح الجديد: احتفت وزارة الثقافة بالشاعر عزيز الرسام، على قاعة عشتار في مقر الوزارة بحضور مدير عام دائرة الفنون العامة د.شفيق المهدي، ومدير المعارض ماهر الطائي، اضافه الى مجموعة من الادباء والفنانين والاعلاميين. ورحب الوكيل الاقدم بالوزارة جابر الجابري بالشاعر عزيز الرسام قائلا: تحية لكل فنان مبدع انتجه العراق، وارسله نورسا لآفاق الدنيا ...
" />

الثقافة تحتفي بعزيز الرسام

بغداد – الصباح الجديد:
احتفت وزارة الثقافة بالشاعر عزيز الرسام، على قاعة عشتار في مقر الوزارة بحضور مدير عام دائرة الفنون العامة د.شفيق المهدي، ومدير المعارض ماهر الطائي، اضافه الى مجموعة من الادباء والفنانين والاعلاميين.
ورحب الوكيل الاقدم بالوزارة جابر الجابري بالشاعر عزيز الرسام قائلا: تحية لكل فنان مبدع انتجه العراق، وارسله نورسا لآفاق الدنيا محلقا في سماواتها، ثم يعود إلى عشه عزيزا كريما مكرما محتفى به.. مرحبا بك ايها العزيز، ايها الفنان المبدع الذي خرج من غابات القصب في سوق الشيوخ الى الغابات المجهولة في استراليا.. اهلك ما يزالون كما عهدتهم، لم ولن يتغيروا عن ثوابتهم ومحبتهم لمبدعيهم وعظمائهم والاوفياء لهم، كنت وفيا بكلماتك ومشاعرك بقولك وعودتك لوطنك واهلك.
وتابع الجابري كلمته الترحيبية بالرسام: وزارة الثقافة ودائرة الفنون العامة ترحب بك، لقد منحت مشاعرك وكلماتك لوطنك، فغردت بها حناجر، واطلقتها السنة، وعزفت بها نواقيس، وزغردت لها قلوب ووجدان عراقية وغير عراقية.. ان المبدعين يبقون دوما علامات مضيئة للحياة، وانت نكرمك لانغامك، وحروفك، وكتاباتك.. نرحب بعودتك للوطن مظفرا وفيا صادقا. بعدها قدم الاذاعي لطيف جاسم الشاعر عزيز الرسام مع قراءة لمجموعة من أبرز اشعاره، اضافة الى عرض فيلم تسجيلي عن مسيرة الشاعر الفنية الحافلة. وتحدث الرسام عن سعادته بعودته للوطن، وعن حنينه الدائم وهو في بلاد الغربة في استراليا.. وقدم مجموعة من اشهر أشعاره (يازمن هذا اليداوي، سنين وياك متغرب، وحاولت العب لعبتك) واهدى الشاعر لجمهوره مقطع من قصيدته الطويلة الجديدة (من عز النوم ياعيني).
من جانبه، ابرز مدير عام دائرة الفنون الدكتور شفيق المهدي دور الشاعر عزيز الرسام في تقديم هوية الشعر العراقي بأسلوب السهل الممتنع، وانه قدم قمرا لسماء الغناء العربي في اشاره للفنان كاظم الساهر. ملقيا مقطعا من قصيدة الرسام.. بعنوان (قبر للإيجار) القاها المهدي بنفسه تكريما للشاعر.
تخلل الاحتفالية عزف على العود الالكتروني للعازف سلام القريشي، ومداخلات شعرية للشاعر والملحن وصفي طاهر، ومقطوعات غنائية للفنان ليث البغدادي الذي قدم بصوته اغنيه كاظم الساهر من كلمات عزيز الرسام (دقت الساعة).
يذكر ان الشاعر عزيز الرسام كتب مجموعة من اشهر اغاني الفنان كاظم الساهر مثل اغنية (لا ياصديقي، وغزال وما يصيدونه، وعبرت الشط) إضافة الى تعاونه مع فنانين عراقيين معروفين امثال مهند محسن، وصلاح حسن، وماجد المهندس.. وعدد من الفنانين العرب مثل صابر الرباعي، وعاصي الحلاني.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة