الأخبار العاجلة

“الداخلية” تتوعد باعتقال ومحاسبة المعتدين على الملاكات الطبية

بغداد ـ الصباح الجديد:
وجّه وزير الداخلية قاسم الاعرجي، أمس الاثنين، بفتح تحقيق عاجل وموسع بشأن ما يحصل في المستشفيات من اعتداءات على الملاكات الطبية، فيما توعد بمحاسبة المعتدين.
وقال الاعرجي في بيان تلقت “الصباح الجديد”، نسخة منه انه “امر بفتح تحقيق عاجل وموسع بشأن الاعتداءات التي تحصل في المستشفيات على الملاكات الطبية، والتهديدات التي يتعرض لها بعض الاطباء”، مبينا ان “الملاكات الطبية جزء مهم بالدولة والمجتمع ولا يجوز ذلك”.
واضاف الاعرجي ان “بعض ذوي الموتى يعتدون بالضرب المبرح على اطباء في المستشفيات لاعتقادهم انهم من تسببوا بموتهم”، متوعدا بـ “اعتقال ومحاسبة من يقوم بهذا العمل، وانزال اقسى درجات العقوبة بحقه”.
واكد الاعرجي انه “أمر بتوفير الحماية الكافية للمستشفيات لمنع تلك الاعمال”، داعيا الاطباء الى “الابلاغ الفوري عن حالات الاعتداء التي يتعرض لها الأطباء او العاملون في المستشفيات والمراكز الصحية”.
وكانت المرجعية الدينية العليا انتقدت، في ( 6 كانون الثاني 2017)، ما وصفته بـ “همجية التعامل” مع الأطباء، داعية إلى حمايتهم، فيما أشارت الى وجود طرق قانونية يجب ان تتبع اذا كان الطبيب “مقصراً”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة