الأخبار العاجلة

نعمل على دعم وتوثيق منجزات الشعراء الشباب

رئيسة مؤسسة بلا أقنعة الثقافية في حوارٍ مع «الصباح الجديد»:
بغداد ـ فلاح الناصر:

أكدت الشاعرة، ميسرة هاشم، ان جيل شبابي من الشعراء وجد فرصة كبيرة للتعبير عن امكاناته وتأكيد وجوده عبر سلسلة إصدارات وفرتها مؤسستها «بلا أقنعة الثقافية»، وبينت ان المؤسسة التي أبصرت النور في بغداد يوم 30 كانون الأول من العام 2014، هي فرع للمؤسسة الرئيسة ومقرها كندا برئاسة المغترب العراقي جميل حسن.
وذكرت في حديثها لـ «الصباح الجديد» ان الملاك الإداري للمؤسسة تتألف منها بمنصب رئيسة المؤسسة، والنائب الأول ثامر الخفاجي، والنائب الثاني جلال الدين صفاء، والشاعر عامر الساعدي مستشاراً، ورعد الحلفي مسؤولاً إدارياً، وعدنان جمعة ولمياء الناصري للعلاقات، فضلا عن الإعلامي لؤي محسن.
واوضحت: ان مقر المؤسسة حالياً في منطقة الكرادة، وسيتم افتتاح بيت ثقافي متميز يحتضن مسرحاً وصالة للأمسيات والنشاطات الثقافية وستكون مفتوحة للمثقفين العراقيين خدمة للصالح العام. فيما تم افتتاح فروع في محافظات البصرة بإدارة الشاعرة سهاد عبد الرزاق والسماوة يديرها جمال الموسوي ومكتب جمهورية مصر العربية بقيادة الشاعرة هدى ابو العلا وفي كندا بإدارة كريم شعلان، وهنالك فروع سيتم افتتحها بالمدة المقبلة لتوسيع النشاط في المحافظات، فيما، اعلنت ان مؤسستها ستقيم احتفالية لمنجزي الشاعرين كريم شعلان ومعتز رشدي وهما مغتربين في كندا، حيث يتم الاحتفاء بالشعراء العراقيين سواء كانوا في الداخل او الخارج.
وأشارت : إلى ان المؤسسة تبنت دعم الشعراء الشباب الذين يحتاجون إلى يد العون لإبراز طاقاتهم عبر طبع مؤلفاتهم ومنجزاتهم بوقت مبكر من حياتهم الشعرية، حيث تتبنى المؤسسة طباعة المنجزات الشعرية مجاناً، وتم إنجاز نحو 13 مؤلفا بين مشترك وشخصي للشعراء، وتابعت ان مؤسستها تعاقدت مع مطبعة دار نشر المثقف العام، حيث تم إنجاز المطبوعات بفترة 5 اشهر، فقد تم إنجاز مطبوع شهريا، وتوسع النشر ليتم اصدار منجزين او ثلاثة او أربعة واحيانا بلغ 5 منجزات، فقد تم اصدار كل مطبوع بمدة لا تتجاوز أسبوعين، حيث سبق لنا طباعة 3 منجزات في لبنان، الأن تأخر وصول المطبوعات إلى بغداد، أسهم في تغيير المطبعة لنعمل بصورة قياسية ونحتفي بالعديد من منجزات الشعراء الشباب.
وقالت: ان المؤسسة تقوم بطباعة 500 نسخة من منجز الشاعر، يهدى صاحب المنجز 100ـ 150 نسخة، وتقوم المؤسسة بتوزيع الاعداد الاخرى إلى الجمعيات والاتحادات الثقافية الشعرية في بغداد والمحافظات والدول الخارجية حيث ترفق مع وفود المؤسسة مطبوعات ومنجزات لاطلاع الشعوب الاخرى عن امكانات الشعراء الشباب في العراق.
وتابعت: ان المؤسسة تفتح ابوابها لجميع المثقفين العراقيين في إطار دعم الأبداع للشباب، حيث ترفع شعار «الحب والإنسانية والسلام»، مشيدة بدور ومساندة رئيس اتحاد المثقف العام رياض جواد كشكول ودعمه لنشاطات المؤسسة.
واستعرضت، سلسلة من المنجزات، حيث قالت: تم طباعة منجزات «حروف في منتصف الطريق» وهو عمل مشترك عراقي عربي، وقصة «آن لنا ان نروي» وهي مسابقة بين دول عربية، كما تم تأسيس فرقة تضم عازفين عراقيين مغتربين، وتم افتتاح مقراُ لهم في كندا، إلى جانب منجز «مآتم الريح» لقاسم الجيادي و»سقي لك الغيث» لحمادي الشايع، ومنجز مشترك لخمسة شعراء عراقيين، كذلك تم إصدار منجز مشترك مع دولة مصر، وللشاعر ماجد الربيعي «رمح غائم في لغتي»، وتم اقامة حفل لمنجز الشاعر خالد جمال الموسوي في محافظة السماوة عن شعر «حناجر ونصوص» في البيت الثقافي، وفي البصرة للشاعر علي رميح الغرباوي عن شعر «اساطير طيف».
واضافت: أقمنا احتفالية في مصر قدمنا فيها مطبوعات المؤسسة بحضور القنصل العراقي وشخصيات مثقفة من مصر، حيث حققنا في الاحتفالية النجاح الكبير ونال الوفد العراقي الإشادة بعد العمل المنظم وتقديم المنجزات الثقافية من الإصدارات التي حازت على الاهتمام.
وذكرت: ان المؤسسة مقبلة على اقامة مهرجانا كبيراً بمناسبة إيقاد الشمعة الرابعة، التي تأتي متزامنة مع احتفالات شعبنا العراقي بالنصر على الإرهاب، وسيتم توقيع اتفاقية تعاون مع الاتحاد الدولي للثقافة، كما سيتم تضييف شعراء شباب من بغداد والمحافظات ليلقوا قصائدهم وكذلك سيتم توجيه الدعوة لشخصيات معروفة في الوسط الثقافي والفني، ويتخلل الحفل العديد من الفقرات.
وأوضحت: ان وفد المؤسسة تلقى دعوة للمشاركة في مهرجان المربد بدورته الـ 14 العام المقبل في البصرة من رئيس اتحاد ادباء البصرة الدكتور سلمان كاصد.
الجدير بالذكر ان الشاعرة، ميسرة هاشم، هي عضو مجلس اتحاد المثقف العام، صدر لها مجموعتين شعريتين «عربدة شفاه» و «ماذا بعد»، وثالثة قيد الطبع بعنوان «معتوهة بالسر».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة