الأخبار العاجلة

«الدراجات» و»الأثقال» يلغيان مشاركتهما في بطولة العرب

تضامناً مع قرار اللجنة الأولمبية
بغداد ـ إعلام الأولمبية:

قرر الاتحاد المركزي للدراجات الغاء المشاركة في بطولة العرب للنساء المقرر انطلاقها في مدينة دبي الاماراتية في الـ25 من شهر كانون الاول الجاري ، فضلا عن الغاء المشاركة في بطولة اسيا في مينمار التي من المقرر ان تنطلق بالسادس من شهر شباط من العام المقبل.
وقال رئيس الاتحاد المركزي للدراجات، محمود عزيز : ان الاتحاد ابلغ نظيره العربي بعدم القدرة على المشاركة في البطولة بسبب تعليق الإجراءات الإدارية والمالية للجنة الاولمبية الوطنية العراقية والاتحادات الرياضية المنتمية، واعتبارها من الكيانات المنحلة وقطع الدعم المالي عنها. مشيرا الى: ان هناك عزيمة واصرارا من قبل لاعبات المنتخب على رفع غلة الاوسمة للعراق بعد ان تمكن منتخبنا للرجال من تحقيق اربعة اوسمة متنوعة في بطولة العرب الاخيرة في مدينة شرم الشيخ المصرية.
واضاف رئيس الاتحاد المركزي للدراجات: ان الاتحاد ايضا قرر الغاء اقامة بطولة العراق لجميع الفئات التي كان من المقرر لها ان تقام في محافظة الديوانية . كاشفا عن:ان تلك الإلغاءات قد تسببت في استنزاف مال من قبل الأندية والاتحاد للتحضير والاستعداد لجميع المشاركات الخارجية والداخلية.
وطالب رئيس اتحاد الدراجات من جميع المعنيين بأن يضعوا نصب أعينهم اهمية الرياضة بالنسبة للعراقيين وهي خط احمر لا يمكن لاحد الوقوف امامه. مبينا: ان الحاجة اصبحت ملحة ان يكون للحكماء دور فعال في حلحلة تلك الازمة التي وضع اللجنة الاولمبية في حرج قانوني، والا فالأمر يصبح خطيرا على الرياضة العراقية اذا دولت وهذا مالا تريده الاوساط الرياضية، ولكن يحاول البعض ان يجر الامر الى خلق المشكلات في المنظومة الرياضية لمصالح خاصة.
من جانب اخر، قرر الاتحاد المركزي لرفع الاثقال عدم المشاركة في بطولة العرب التي ستنطلق في العاصمة المصرية القاهرة مابين الثامن عشر من الشهر الجاري وتستمر لغاية الرابع والعشرين منه بسبب تعليق الإجراءات الإدارية والمالية للجنة الاولمبية الوطنية العراقية والاتحادات الرياضية وعدها من الكيانات المنحلة.
وقال رئيس اتحاد رفع الاثقال ، محمد مزعل: ان الاتحاد قرر ايضا إلغاء بطولة اندية العراق للاشبال التي كان من المقرر لها ان تنطلق أول أمس، فضلا عن الغاء جميع البطولات المحلية والخارجية خلال العام المقبل. مشيرا الى: ان هذا الامر ينذر بالخطر الكبير على رياضة الانجاز العالي نتيجة تدخل بعض السياسيين الذين لايقدرون اهمية الرياضية للجماهير العراقية والتحديات الخطيرة التي قد تعصف بالرياضة العراقية اذا عبرت التدخلات السياسية خارج الحدود العراقية.
واوضح رئيس الاتحاد : ان اللجنة الاولمبية هي اللواء الذي نحتمي به ونتعامل معها لان الشخوص المتواجدين في المكتب التنفيذي وهرمها جاءوا عبر صناديق اقتراع وبشفافية عالية وامام انظار الحكومة ووسائل الاعلام. مبينا: ان قبيل كل مرحلة انتخابية للجنة الاولمبية نرى ان هناك طيفا سياسيا يحاول الدخول في المعترك الرياضي ويصطدم بأهل الاختصاص من النخب الرياضية التي تريد الحفاظ على هذا المفصل الحيوي الذي يهم شريحة واسعة من ابناء الشعب العراقي الذي عجزت السياسة عن توحيده، فيما شاهدنا الرياضة كيف استطاعت ان توحده عام 2007 .
وطالب رئيس اتحاد الاثقال جميع الاتحادات الرياضية بوقفة جادة مع اللجنة الاولمبية لرفع الظلم والحيف عن رياضة الانجاز العالي التي استطاعت ان تحقق الكثير من الانجازات الاسيوية خلال السنوات الاخيرة، وهذا يحسب للبيت الاولمبي الراعي والداعم لجميع الاتحادات المركزية، ومنها اتحاد رفع الاثقال.
يذكر ان منتخبنا الوطني برفع الاثقال قد حقق نتائج مشرفة في دورة الالعاب الاسيوية للصالات المغلقة في عشق اباد، بعد ان تمكن الرباع صفاء راشد من الفوز بالوسام الذهبي، بعد ان حل اولا في منافسات رفع الاثقال في وزن 85 كغم ، والرباع احمد فاروق نال الوسام النحاسي في وزن 77 كغم، فيما فاز الرباع سلوان جاسم بالوسام البرونزي في منافسات وزن 105كغم، فيما حلت الرباعة، هدى سالم، رابعا ضمن منافسات رفع الاثقال بوزن 90كغم.
هذا واعلنت اتحادات الفروسية والرماية والاثقال والكاراتيه واليد والبليارد والطائرة والجوجيتسو والدراجات والبيسبول وبناء الاجسام والكونغ فو والكيك بوكسنغ والتايكواندو وكرة الطاولة والمواي تاي والكيكو شنكاي وممثليات كربلاء والانبار والسماوة والناصرية والعمارة والكوت والديوانية والموصل واربيل ودهوك والسليمانية وحلبجة، تعليق اجراءاتها الادارية والمالية انسجاما مع قرارات المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية الوطنية العراقية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة