الأخبار العاجلة

واشنطن تجدد دعمها لاستقرار العراق بعد تحريره من “داعش”

بغداد ـ الصباح الجديد:
جددت الولايات المتحدة الاميركية، التزامها باستقرار العراق بعد تحريره من داعش.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية هيذر ناورت في بيان اطلعت عليه “الصباح الجديد” ان” اعلان العراق النصر يشير الى القضاء على آخر بقايا خلافة داعش المزعومة وتحرير السكان في مناطق العراق من التنظيم”.
واضافت ان” الولايات المتحدة تنضم الى الحكومة العراقية في التشديد على ان تحرير العراق لا يعني ان مكافحة الارهاب ومنه داعش في العراق قد انتهت”، محذرةً بالقول “يجب أن نكون حذرين في مكافحة كافة العقائد المتشددة من أجل منع عودة داعش أو نمو تهديدات من مجموعات ارهابية أخرى”.
وأوضحت ان” داعش أظهر خلال احتلاله مناطق واسعة من العراق طبيعته الحقيرة من خلال استغلاله الأطفال والمدنيين الآخرين كدروع بشرية وتحويل المستشفيات والمساجد والجامعات والمدارس الى مصانع للأسلحة ومنشآت للتخزين وقواعد للعمليات الارهابية”.
وأكدت ان” التحالف الدولي يعتز بالدعم الذي قدمه للقوات العراقية التي قاتلت بشجاعة هؤلاء الارهابيين” لافتة الى انه “فضلا عن الضحايا البشرية فإن داعش ترك وراءه آثارا من الدمار وعددا غير مسبوق من العراقيين النازحين من ديارهم وضررا هائلا في البنية التحتية”.
وبينت أن” الولايات المتحدة أسهمت بنحو 7ر1 مليار دولار في المساعدات الإنسانية للعراق والتزمت بأكثر من 265 مليون دولار في الاسهام بتحقيق الاستقرار في العراق منذ عام 2014″، مؤكدة ان” بلادها ستبقى ملتزمة باستقرار العراق بعد تحريره من التنظيم المذكور”.
وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن مساء أمس الأول السبت، النصر النهائي على داعش وأكد ان القوات العراقية وصلت الى آخر معاقل داعش وطهرتها ورفعت علم العراق فوق مناطق غربي الانبار التي كانت آخر ارض عراقية مغتصبة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة