الأخبار العاجلة

بدء منافسات الألعاب الآسيوية البارالمبية للشباب

بمشاركة 800 رياضي ورياضية
دبي ـ حسين الشمري

تنطلق، اليوم الاثنين، منافسات بطولة الالعاب الاسيوية البارالمبية للشباب بنسختها الثالثة في ملعب دبي للمعاقين بمشاركة (800) رياضي ورياضية يمثلون (30) دولة عربية واسيوية، وتستمر 4 ايام، إذ تستهل اليوم منتخباتنا في فعاليات السباحة وتنس الطاولة والبوتشيا منافساتها في مقارعة منتخبات الدول الاخرى العربية والاسيوية، فيما ستجري منافسات منتخب رفع الاثقال يوم غد الثلاثاء بمشاركة 5 رباعين، وخسر منتخبنا بكرة الهدف للمكفوفين اولى مبارياته في بطولة الالعاب الاسيوية، صباح أمس، امام منافسه المنتخب الياباني بنتيجة (8/15)، وسيلاقي اليوم الاثنين منافسه الايراني في ثاني مبارياته في البطولة.
عقد، مساء يوم امس الاول السبت، المؤتمر الفني للبطولة الذي جمع اللجنة المنظمة مع رؤساء البعثات المشاركة، وقد مثلنا فيه رئيس الوفد الدكتور احمد العاني، بصحبة زميله رئيس البعثة عبيد عنيد، وقد تضمن الاجتماع مناقشة اللوائح والانظمة التي وضعتها اللجنة المنظمة، اضافة الى عدد المنتخبات المشاركة، وعدد الرياضيين والرياضيات الذين يمثلون بلدانهم. وقال رئيس الوفد العراقي، الدكتور احمد العاني: ان المؤتمر تطرق الى عدة امور، ومن اهمها مناقشة اللوائح والانظمة التي وضعتها اللجنة المنظمة لهذه البطولة، ومن ثم التطرق الى الملاعب التي ستقام عليها البطولة، وهي ملعب دبي الذي سيحتضن منافسات رفع الاثقال وتنس الطاولة وكرة الهدف للمكفوفين، أما نادي الشباب فستجري عليه منافسات البوتشيا، أما ملعب الاهلي فسيكون مسرحا لمنافسات السباحة. واضاف العاني: ان منتخباتنا ستكون سباقة في تنفيذ لوائح وانظمة البطولة على افضل ما يكون لعكس صورة مشرفة عن واقع رياضة المعاقين في العراق، وما وصلنا له من انجازات عالمية كبيرة.
أما زميله رئيس البعثة، عبيد عنيد، فقال: ان المؤتمر وضع امامنا الصورة الكاملة لمنافسات بطولة الالعاب الاسيوية البارالمبية للشباب من التزام بالقوانين، واقتصار المشاركة على الرياضيين المصنفين سابقا وحاليا، والحمد لله ان جميع رياضيينا قد خضعوا الى التصنيف الدولي الطبي والوظيفي، وهي وثيقة سيتم اعتمادها لدى لاعبينا ولاعباتنا.
وأبدى رئيس اتحاد تنس الطاولة، سمير علي لطيف الكردي، امتعاضه وقلقه من النظام الذي سيعتمد في البطولة، بعد ان نصت اللوائح في فعالية تنس الطاولة على اعتماد نظامي الفردي والزوجي ، وابعاد نظام الفرقي، وقد انضم ممثلا السعودية وايران الى الكردي في اعتراضه والمطالبة بإعتماد نظام الفرقي. وقال الكردي للموفد الصحفي: لقد اصابنا القلق والذهول ونحن نسمع ان اللجنة المنظمة قد اعتمدت على نظامي الفردي والزوجي وابعاد الفرقي الذي نعول عليه في حصد احد الاوسمة. واوضح الكردي: أنا شخصيا قدمت اعتراضا بشكل شفوي امام اللجنة المنظمة، ونأمل ان يسهم اعتراضنا خلال اليومين المقبلين في عودة العمل بنظام الفرقي، علما ان التعليمات التي وصلت الينا قد تضمنت وجود نظام الفرقي، وهذا ما عملنا عليه في الوحدات التدريبية لإنتزاع احد اوسمة الفوز.
وتحدث الملاك التدريبي لمنتخب رفع الاثقال، رافد القيسي والدكتور مؤيد جاسم ومحمد غلوم، عن جاهزية رباعينا الشباب للمنافسات، بعد ان خضعوا الى التصنيف الطبي والوظيفي، والذي جاء مطابقا لتصنيفنا الطبي والوظيفي في العراق. واضاف القيسي: لقد اجرى رباعونا اولى وحداتهم التدريبية بعد الانتهاء من عملية التصنيف الطبي والوظيفي، وكلهم عزيمة واصرار على التحدي ومنافسة رباعي المنتخبات الاخرى لحصد اوسمة الفوز الملونة، وهذا ما سيتحقق في هذه البطولة التي نعول عليها في نيل الاوسمة، وتأكيد ان اللعبة ما زالت بخير وستبقى صاحبة القدح المعلى في حصد الانجازات بوجود هذه النخبة المبدعة من الرباعين الشباب.
وقال مدرب منتخب البوتشيا، كاظم نتيشه: ان التصنيف الطبي والوظيفي قد استبعد احد لاعبينا، وهو لطيف عباس، علما اننا نشارك بثلاثة لاعبين فقط، ولذلك سندخل المنافسات بلاعبين فقط، هما سجاد علي ومحمد حسين، وهنا ستكون فرصتنا ضعيفة في نيل اوسمة الفوز، ولكنها ليست مستحيلة امام عزيمة لاعبينا برغم ان التصنيف الطبي قد وضع لاعبنا سجاد في الفئة الثانية بدلا من الاولى وهي الاصعب، أي اللعب مع منافسين افضل منه من حيث البناء الجسماني.
وقال رئيس اتحاد سباحة المعاقين، هاشم فرز: ان سباحينا سيكونون على موعد مع الانجاز الذي يليق بهم وباللعبة، وما وصلنا اليه من مستوى فني كبير. واشار فرز الى: ان 3 من سباحينا تم تصنيفهم دوليا، وسيتم تصنيف زميليهم الاخرين في اليوم الآتي بسبب كثرة عدد السباحين المشاركين في البطولة والذي بلغ (240) سباحا، وهذا سيجعل المنافسة قوية ومحتدمة بين سباحي اسيا، إلا ان ثقتنا كبيرة في انتزاع اوسمة الفوز، وهذا ما سنؤكده على ارض الواقع وليس مجرد كلام.
تسلم حكمنا الدولي، الدكتور سالم نجف، الباج الدولي بإعتماده حكما دوليا، وسيشارك في ادارة منافسات رفع الاثقال لبطولة الاسياد للشباب. وقال الدكتور نجف: أنا سعيد جدا بحصولي على الباج الدولي في تحكيم فعالية رفع الاثقال، وسأثبت للجميع احقيتي في منحي الباج الدولي كي اعكس صورة مشرفة عن الحكم العراقي.

* موفد الاتحاد العراقي للإعلام الرياضي

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة