الأخبار العاجلة

جنرال إلكتريك و»الكهرباء» توقعان عقداً بقيمة 400 مليون دولار

لإنشاء وتطوير 14 محطة لتوليد الطاقة في 7 محافظات
بغداد ـ الصباح الجديد:

قالت شركة جنرال إلكتريك أمس الأربعاء إنها وقعت مع وزارة الكهرباء عقدا بقيمة 400 مليون دولار لبناء 14 محطة تقوية على أساس نظام تسليم مفتاح وتوريد معدات مهمة.
وذكرت الشركة أنها ستساعد وزارة الكهرباء في تدبير تمويل المشروع، الذي سيسهم في علاج مشكلة نقص إمدادات الكهرباء في محافظات نينوي وصلاح الدين والأنبار وكربلاء وبغداد والقادسية والبصرة.
ووقعت الوزارة الاتفاقية بقيمة 400 مليون دولار مع جنرال إلكتريك للطاقة، لإنشاء وتطوير 14 محطة ثانوية لتوليد الكهرباء بـ7 محافظات عراقية.
وأوضحت جنرال إلكتريك في بيان صحافي، أمس، أن «الاتفاقية تنص على تزويد المحطات بالمحولات وغيرها من المعدات الخارجية اللازمة، وتوفير الكهرباء بمحافظات نينوى وصلاح الدين والأنبار وكربلاء وبغداد والقادسية والبصرة».
وأضافت الشركة في البيان، أنها «ستدعم الوزارة في تأمين التمويل اللازم للمشروع عبر عدد من المؤسسات المالية بما في ذلك وكالات الائتمان والبنوك التجارية».
يشار إلى مشاركة جنرال إلكتريك بتزويد عدد من منشآت التوليد بمعدات الطاقة، والتي سيتم ربطها بالمحطات الثانوية الجديدة لاحقا، ومن ضمنها «محطة بسماية» لإنتاج الطاقة بقدرة 3 غيغاوات.
وتعمل «جنرال إلكتريك» من خلال 3 مكاتب بمحافظات بغداد وأربيل والبصرة، على تزويد منشآت الكهرباء بالعراق، وتطوير البنى التحتية لقطاعات الطاقة والرعاية الصحية والنقل، مساهمة بتوليد 50% من إجمالي انتاجية الطاقة بالعراق.
وتدعم شركة «جنرال إلكتريك»، البنية التحتية لقطاع الكهرباء العراقي، من خلال تأهيل وتطوير محطة المنصورة للطاقة المتضرر بعض من أجزائها؛ لتسريع العمليات التشغيلية بالمنشأة.
وقالت الشركة، أنها ستضيف 720 ميغاواط إلى شبكة الانتاج الوطنية. وقامت «إلكتريك» بتطوير أربعة توربينات غازية بطاقة إنتاجية تبلغ 180 ميغاواط لكل منها.
وتابعت الشركة في بيانها: «ندعم المحطة بعد بدء التشغيل الناجح لـ2 من التوربينات بقدرة إجمالية تبلغ 360 ميغاواط».
وعلق المتحدث الرسمي بوزارة الكهرباء، مصعب المدرس، أن «بغداد تُركز حالياً على إعادة بناء البنية التحتية للقطاع، لكفاية الطلب المتنامي».
وتحقق التوربينات كفاءة تتجاوز 55% بالدورة المركبة، من خلال تزويد التوربينات الغازية التي تضمن مستويات رائدة في القطاع من حيث الكفاءة التشغيلية لفئتها.
من جانبة قال الرئيس والمدير التنفيذي لأنظمة طاقة الغاز لدى «جنرال إلكتريك»، سنستمر بتقديم الدعم للعراق لتغطية الحاجة المحلية.
ونوهت الشركة بأنها ستعمل في 3 أشهر الأولى على تشغيل المحطة، ثم تتولي وزارة الكهرباء المسؤولية بعد ذلك.
والجدير بالذكر، ربطاً، أن اليابان سبق أن قدمت قرضاً بقيمة 195 مليون دولار لتطوير قطاع الكهرباء. وقال مكتب رئيس الوزراء، حيدر العبادي، إن اليابان وافقت على تقديم قرض 195 مليون دولار لقطاع الكهرباء في العراق.
وبحسب البيان، وقع العراق واليابان مذكرات متبادلة لتأهيل محطة الهارثة الحرارية (المرحلة الثانية) في محافظة البصرة.
وأكد وزير الدولة للشؤون الخارجية الياباني، كيناترو سونوأورا، دعم بلاده للعراق في مرحلة ما بعد داعش وتأهيل البنى التحتية ومشاريع التدريب وخلق فرص العمل اضافة الى مشاريع الطاقة والادارة المالية، وفقاً للبيان.
وقال مكتب رئيس الوزراء، حيدر العبادي، في شباط الماضي، إن العراق وقعت اتفاقاً مع شركة ايه.بي.بي بقيمة 500 مليون دولار لتنفيذ مشروعات طاقة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة