الأخبار العاجلة

«الزراعة» تبحث تنفيذ الخطة الشتوية والاطلاقات المائية المتحققة

نظمت حلقة عن مقاومة الجراثيم للمضادات الحياتية
متابعة الصباح الجديد:

بحث الوكيل الفني لوزارة الزراعة الدكتور مهدي ضمد القيسي مع وفد وزارة الموارد المائية برئاسة مستشار الوزارة ظافر عبد الله، تنفيذ الخطة الزراعية الشتوية والاطلاقات المائية المتحققة، وذلك على هامش اجتماعات اللجنة الدائمة المشتركة بين الجانبين.
وذكر اعلام الوزارة انه جرى خلال الاجتماع مناقشة تنفيذ الخطة الزراعية الشتوية والاطلاقات المائية المتحققة وموعد الرية المقبلة ، حيث اكد الوكيل انه تم الاتفاق على توفير الكميات المائية الضرورية لتنفيذ الخطة الزراعية الشتوية الموضوعة، فضلا عن التزام وزارة الموارد المائية بالتخصيصات المائية المطلوبة ، كما اكد الوكيل ان العراق يعاني من ازمة مائية بسبب قلة الاطلاقات المائية من دول الجوار، اضافة الى تأثيرات الانحباس الحراري وقلة سقوط الامطار.
على صعيد متصل نظمت وزارة الزراعة حلقة نقاشية حول مقاومة الجراثيم للمضادات الحياتية، وآلية تطبيق الإصلاح الاقتصادي والزراعي، وبحضور الوكيل الفني للوزارة الدكتور مهدي ضمد القيسي وعدد من المدراء والخبراء والمختصين في الشأن الزراعي.
وذكر اعلام الوزارة انه جرى خلال الحلقة النقاشية إلقاء محاضرتين الاولى حول مقاومة الجراثيم للمضادات الحياتية ألقاها الدكتور احمد شاكر حمدي تحدث خلالها عن نشأة وتطور المضادات الحيوية والاستعمال الرشيد لها، ومخاطر الجراثيم وطرق انتشارها، والتوعية حول ضرورة الاستعمال الرشيد للمضادات الحياتية لما لها من اثر كبير في إحداث المقاومة لهذه المضادات من قبل الجراثيم ، وتأثير معالجات الإصابات البكتيرية ، مبينا ان الحد من استعمال المضادات الحياتية سيؤدي الى تحسين الإنتاج وتقليل الهدر الاقتصادي في استعمال الأدوية.
واضاف ان المحاضرة الثانية تناولت آلية تطبيق الإصلاح الاقتصادي والزراعي التي ألقاها المحاضر طالب علي جواد وشملت عدة محاور منها العقبات التي تقف امام التطور الاقتصادي ونموه وكيفية التغلب علىيها، والية تطبيق الاصلاحات الزراعية وكيفية تطبيقها واستغلال الفائض من الغلة ، وتطبيق نظام حيازة الاراضي الزراعية وإنتاج المحاصيل والخضر، وتوفير الإمدادات الغذائية الآمنة للمواطنين، وآلية خلق فرص عمل جديدة والوصول الى الاكتفاء الذاتي.
من جهة اخرى تواصل مديرية الموارد المائية في واسط /شعبة ري الدبوني أعمالها بتطهير مقدم المحطة الثانية بهدف تأمين ضخ المياه من المحطة الثانية الى المحطة الثالثة ، وتضمن العمل ازالة الترسبات الطينيىة المتراكمة ورفع نبات الشمبلان والنباتات الاخرى والتي تعوق مجرى المياه حيث استعملت حفارة ذات الذراع الطويلة وآليات أخرى مساندة ، اضافة الى مواصلة لجنة الرصد والمتابعة في مديرية الموارد المائية في واسط أعمالها برصد نهر دجلة عند موقع تحادد بغداد واسط بهدف معرفة المناسيب وتأمين الحصص المائية للمحافظات ( واسط وميسان وذي قار وحصة الاهوار) كما واصلت مديرية الموارد المائية في واسط / شعبة ري الدجيلة أعمالها بغلق المنافذ المتجاوزة على نهر الدجيلة بهدف تامين الحصص المائية وتطبيق نظام المر اشنة ..
وتضمن العمل غلق جميع الفتحات المتجاوزة والمنشأة على النهر لتحقيق العدالة في التوزيع وضمان وصول الحصص المائية لذنائب الانهر ، هذا ومن الجدير بالذكر ان الوزارة تعمل جاهدة من أجل تحقيق التوزيع العادل للمياه وأيصال الحصص المائية للمحافظات كافة.
من جانبها واصلت مديرية الموارد المائية في بابلم شعبة ري الهاشمية اعمالها بتطهيرشط الحلة بهدف تامين الحصص المائية وايصال المياه الى الاراضي المستفيده ، وتضمن العمل ازالة الترسبات الطينية المتراكمة من شط الحلة ولعدة مناطق متفرقة حيث استعملت حفارة ذات الذراع الطويلة أضافة الى الاليات الساندة لها ، كما تواصل مديرية الموارد المائية في بابل / شعبة ري المحاويل أعمال الردم للمنافذ المتجاوزة وعير المبوبة على جدول المحاويل بهدف تامين ايصال الحصص المائية لذنائب الجدول وتشغيل مجمعات الاسالة الموجودة هناك والمستفيدة من الجدول .
وعلى السياق نفسه واصلت مديرية الموارد المائية في بابل اعمالها بفتح ىدوار جدول العمية وبقطر 80 سم المتفرع من جدول المحاويل عند كم (20و500) بهدف تأمين وصول الحصص المائية لذنائب الجدول حيث استعملت الاليات المتخصصة لهذا العمل.
هذا ومن الجدير بالذكر ان الوزارة مستمرة بحملات التطهير لجميع الجداول والانهر من اجل النهوض بواقع المياه في المحافظات كافة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة