الأخبار العاجلة

القطعات العسكرية تندفع بقوة للإجهاز على “داعش” وتحرير قضاء راوة بالكامل

بغداد – أسامة نجاح:
أكدت قيادة العمليات المشتركة ، يوم أمس الاثنين ، استمرار القطعات العسكرية بتقدمها نحو مركز قضاء راوة غربي الانبار بعد تطويقه وعزله بالكامل ، مشيرة إلى إن ، القوات الامنية فتحت ممرات آمنة لخروج العائلات من القضاء باتجاه المناطق الامنة.
وقال الناطق باسم قيادة العمليات المشتركة العميد الركن يحيى رسول الزبيدي في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن” القطعات العسكرية مستمرة بالتقدم باتجاه مركز قضاء راوة بعد تحرير ناحية الرمانة وتطهير مقرها من مخلفات داعش وصولا الى الحدود العراقية- السورية.
وأضاف إن” القطعات العسكرية تمكنت من تطويق وعزل قضاء راوة بالكامل وفتحت ممرات آمنة لخروج العائلات من القضاء ونقلهم إلى مناطق آمنة.
وأشار الزبيدي إلى إن” هناك اندفاعاً كبيراً لدى القطعات العسكرية باتجاه راوة يسير على وفق الخطة الموضوعة وعلى وفق التوقيت الزمني للعمليات، مرجحا في الوقت ذاته ، تطهير غربي الانبار بالكامل خلال الأيام القليلة المقبلة.
وكشف الناطق باسم العمليات المشتركة ،عن جهة العمليات العسكرية المقبلة بعد تحرير غربي الانبار، لافتا إلى إن” القوات ستبدأ بعمليات عسكرية واسعة لتطهير صحراء جزيرة صلاح الدين والصحراء الغربية لغرض تنظيفها من أوكار وملاذات داعش الوهابية.
ومن جانبه كشف القيادي في حشد محافظة الانبار قطري العبيدي، أمس الاثنين ، ان عصابات داعش الإجرامية أخلت جميع مواقعها من منطقة قضاء راوة غربي الانبار بالتزامن مع نية القوات الأمنية اقتحامها في غضون الساعات القليلة المقبلة.
وقال العبيدي لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن”عصابات داعش الإجرامية أخلت جميع مواقعها في مناطق قضاء راوة غربي الانبار واتجهت عناصرهم باتجاه منطقة المالحة والصخريات جنوب محافظة صلاح الدين”.
وأضاف ان ” جميع قيادات داعش الأجنبية خرجت من قضاء راوة فيما أبقت مفارز قليلة من المحليين داخل القضاء بانتظار مصيرهم المجهول”.
وأوضح أن ” انسحاب عصابات داعش من تلك المنطقة جاء بالتزامن مع نية القوات الأمنية اقتحامها في غضون الساعات القليلة المقبلة فضلا عن قيام طيران الجيش باستهداف مناطق ارتكاز عناصر التنظيم رافقه أيضا انسحاب قناصيه الأجانب من المباني العالية داخل مركز القضاء”.
والى ذلك تمكنت قوات الحشد الشعبي، أمس الاثنين ، من تدمير عدد من مفارز الهاون التابعة لتنظيم داعش الإرهابي، قرب تل صفوك الحدودية مع سوريا.
وذكر إعلام الحشد، في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “الحشد الشعبي/ اللواء ٢٨ تمكن من معالجة مفارز للهاونات في قرية الدشيشة مقابل تل صفوك الحدودية مع سوريا”.
وأضاف إن “قوات اللواء حققت إصابات مباشرة في تلك المفارز ومنها عجلة تحمل هاون ١٢٠ وأخرى تحمل سلاح ٢٣”.
وأوضح بان ” القوات الأمنية قتلت 3 عناصر من تنظيم داعش الإرهابي حاولوا التسلل إلى جزيرة “الصينية” شمالي تكريت.
يذكر أن القوات الأمنية المشتركة قد حررت يوم السبت الماضي ، ناحية الرمانة غربي الانبار بالكامل إضافة إلى تحرير قضاء القائم ومنفذ حصيبة وصولاً إلى الحدود العراقية السورية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة