الأخبار العاجلة

طيران الجيش يدمّر 200 صهريج لـ”داعش” محمّلةً بالوقود معدٌّةً للتهريب غربي الأنبار

بغداد – أسامة نجاح:
أعلنت قيادة العمليات المشتركة عن قصف طيران الجيش العراقي ، أمس الأحد ، رتلا مكونا من 200 صهريج لداعش محمل بالوقود معد للتهريب في ناحية العبيدي التابعة لقضاء القائم غربي الانبار.
وقال مصدر امني رفيع المستوى في قيادة العمليات المشتركة في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن” معلومات استخباراتية دقيقة وردت إلى طيران الجيش أشارت إلى وجود ما يقارب من 200 صهريج محمل بالوقود تابع لداعش الوهابي معدة للتهريب إلى سوريا.
وأضاف المصدر الذي لم يفصح عن أسمه إن” قصف رتل الصهاريج المحملة بالوقود كان قرب ناحية العبيدي التابعة لقضاء القائم المحاذي للشريط الحدودي مع سوريا ، مشيرا إلى إن” طيران الجيش يعمل على منع تهريب أو تسلل أي مجموعة إرهابية من والى العراق.
من جانبه أكد عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية ماجد الغراوي أمس الأحد ان” القوات الأمنية المشتركة استكملت تطهير كامل قضاء الحويجة من مخلفات داعش الوهابية وهي تتأهب الآن للتحرك نحو مناطق غربي الانبار لتحريرها بالكامل.
وقال الغراوي لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ بان” تحشيدات عسكرية للقوات الأمنية تتوجه نحو الحدود مع سوريا لتطهيرها ومسكها لمنع تسلل العناصر الارهابية.
وأضاف إن” القوات العسكرية لديها الاستعداد الكامل لتحرير المناطق الغربية من داعش الوهابية والسيطرة على كامل الشريط الحدودي مع سوريا خلال أيام قلائل.
من جهته أعلن عضو مجلس محافظة الانبار فرحان الدليمي، أمس الأحد ، عن قيام القوات الأمنية بدعوة أسر عصابات داعش الإجرامية لمغادرة المناطق المحررة على خلفية الخروقات الأمنية الأخيرة, مشيرا الى أن” هذه الأسر تشكل الخلايا النائمة للتنظيم الإجرامي في المناطق المحررة.
وقال الدليمي لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “القوات الأمنية طلبت من أسر مجرمي داعش مغادرة المناطق المحررة في قضاء هيت غربي مدينة الرمادي على خلفية الخروقات الأمنية التي شهدتها مناطق مختلفة من القضاء وراح ضحيتها العديد من منتسبي القوات الأمنية والمدنيين”.
وأضاف إن” إجراءات مماثلة سوف تتخذ في مناطق مختلفة من مدن الانبار المحررة بحق اسر داعش على خلفية عدم قيام الأهالي بإعلان براءتهم من أبنائهم وان هذه الإجراءات تم الاتفاق عليها بين القوات الأمنية وشيوخ ووجهاء المحافظة”, مبينا إن” هذه الأسر تشكل الخلايا النائمة للتنظيم الإجرامي في المناطق المحررة”.
ودعا الجميع إلى مساندة الجهات الأمنية في ملاحقة المنتمين لمجاميع داعش الإجرامية لضمان عدم وقوع خروقات أمنية أخرى “.
الى ذلك أعلنت خلية الإعلام الحربي ، أمس الأحد، عن إلقاء آلاف المنشورات على مدن القائم وراوة، غربي الأنبار، تدعو المواطنين إلى الابتعاد عن مقرات “داعش”.
وقالت الخلية في بيان تلقت لها صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “طائرات القوة الجوية العراقية ألقت، ليلة امس آلاف المنشورات والأعلام العراقية على مدن القائم وراوة، غربي الأنبار”.
وأضافت أن “المنشورات تتضمن تلقي الأوامر لتحرير مدنهم وتوجيههم بالابتعاد عن مقرات عصابات داعش الإرهابية وحث المواطنين ممن غرر بهم العدو وحملوا السلاح بإلقاء السلاح وترك داعش فورا” .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة