الأخبار العاجلة

الفنون الموسيقية تحتفل بمهرجان الأنشودة الوطنية

تحت شعار “العراق ينتصر”
بغداد – الصباح الجديد:
اقامت دائرة الفنون الموسيقية في وزارة الثقافة والسياحة والاثار، مهرجان الانشودة الوطنية الذي يأتي تزامنا مع انتصارات قواتنا في الموصل وتلعفر، وتحت شعار (العراق ينتصر) على قاعة الرباط .
قدم خلال المهرجان عدد من الأهازيج، والاناشيد الوطنية التي تسطر بحروفها انتصارات القوات المسلحة، والتي كان ابرزها (أنشودة جيش العراق، وحي الله الزلم، وردت الموصل لأهلها، وعفيه بخوي، ونشد حزمنه، و يا رب احفظ العراق، وعفية والله، وعاهدناك، وولد العم).
مدير عام الدائرة الادارية ومدير عام دائرة الفنون الموسيقية وكاله رعد علاوي قال في تصريح له: “نحتفل اليوم ابتهاجاً بانتصارات شعبنا العظيم، وقواتنا المسلحة بجميع صنوفها وتشكيلاتها، وأن دائرة الفنون الموسيقية عملت على تقديم مثل هكذا مهرجانات لتشجيع القوات المسلحة على التواصل، والعمل، لتحرير جميع اراضي وطننا العزيز من دنس داعش”.
واضاف علاوي: “ان هذه الفعالية تعبر عن مشاعر العراقيين العظيمة بكل فآتهم، ومكوناتهم، وطوائفهم، من خلال ما يقدمونه لتوحيد العراق باتجاه واحد”.
فيما أعرب المايسترو علي الخصاف عن سعادته بهذا المهرجان وبالانتصارات التي حققها وما زال الجيش العراقي بصنوفه كافة بقوله: “اننا اليوم سعداء، وما قدمناه هدية بسيطة من قبل الفنانين لمجموعة من الاغاني احتفاء بانتصارات قواتنا البطلة، وبعودة الموصل الحبيبة وتلعفر، والدواعش ورقة خاسرة، ولم يكونوا الا سحاب مر فوق هذه البلاد”.
وتحدث الفنان صلاح عبد الغفور قائلا: “بمناسبة الانتصارات المتحققة على ارض العراق الحبيب، كنت دائماً اقدم اغاني ابتهاجاً بالنصر المؤزر، ولكن اليوم رغبت بتقديم دعاء، طالبا من الله سبحانه وتعالى ان يجعل هذا البلد آمناً ومستقراً، وان يحفظ العراق وشعبه “.
في ختام الحفل الذي حضره وكيل وزارة الثقافة فوزي الأتروشي، ومدير عام دار الثقافة والنشر الكردية أوات حسن امين، تم التقاط صورة تذكارية للمشاركين بهذا المهرجان.
ويأتي هذا الحفل في الايام التاريخية التي تجسد وحدة العراقيين، في مقارعتهم لقوى الظلام، وتحرير مدن العراق كالموصل، وتلعفر، من الدواعش، وسقوط دولة الخرافة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة