الأخبار العاجلة

رئيس وزراء الأردن: افتتاح معبر طريبيل إشارة قوية على عودة الاستقرار للعراق

متابعة الصباح الجديد:
عد رئيس وزراء الأردن، هاني الملقي، إعادة افتتاح معبر طريبيل الحدودي في 30 آب الماضي، اشارة قوية على عودة الاستقرار والهدوء الى العراق.
وجاء كلام الملقي خلال استقباله في مكتبه برئاسة الوزراء في الأول من أمس الاحد وزير الصناعة والمعادن محمد شياع السوداني وبحضور وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردني يعرب القضاة والسفيرة العراقية في عمان صفية السهيل.
واكد رئيس الوزراء بحسب وكالة الانباء الاردنية (بترا) على “العلاقات التاريخية التي تربط الاردن والعراق والحرص على تعزيزها في المجالات كافة لافتا الى ان اعادة فتح الطريق البري بين البلدين قبل ايام سيوفر الزخم المطلوب للارتقاء بالعلاقات الاقتصادية والتجارية والتواصل بين البلدين”.
كما اكد بهذا الصدد ان “إفتتاح معبر طريبيل الحدودي بين البلدين هو اشارة قوية على عودة الهدوء والاستقرار للعراق الشقيق وان العراق قد اخذ زمام المبادرة في بسط السيطرة على جميع شؤونه بعد انتصاراته الحاسمة على الارهاب”.
وابدى رئيس الوزراء “استعداد الاردن للمساهمة بنحو فاعل في عملية اعادة الاعمار في العراق الشقيق وتزويده بجميع احتياجاته من الخبرات المدربة التي تسهم في عملية التنمية والبناء على الشراكات التاريخية بين القطاعات الاقتصادية في البلدين مؤكدا ان الصادرات الاردنية تحظى بسمعة جيدة وهي تخضع للشروط والمواصفات الدقيقة التي تضعها مؤسسة المواصفات والمقاييس”.
واكد الملقي “على ضرورة الانتهاء من قوائم السلع الاردنية التي سيتم اعفاؤها من الرسوم الجمركية العراقية المفروضة على الواردات العراقية”.
واضاف ان “ميناء العقبة وما شهده من توسع وتطور خلال المدة الماضية مؤهل ليكون بوابة ومدخلا للواردات والصادرات العراقية” مؤكدا ان “السلع المقبلة للعراق عبر ميناء العقبة ستحظى بأولوية من حيث تسريع اجراءات المناولة والتحميل والتنزيل وغيرها من الاجراءات التي تكفل سرعة وصولها للسوق العراقي”.
من جهته أكد وزير الصناعة، الذي نقل تحيات رئيس الوزراء حيدر العبادي الى الملقي، على العلاقات الاستراتيجية التي تربط الاردن والعراق.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة