الأخبار العاجلة

“طريق مريم” في مهرجان مونتريال السينمائي العالمي

إنجاز جديد للسينما العراقية
الصباح الجديد ـ خاص:
أعلن المركز العراقي للفيلم المستقل عن مشاركة الفيلم الروائي الطويل “طريق مريم للمخرج عطية جبارة الدراجي، في المسابقة العالمية لمهرجان مونتريال السينمائي العالمي في كندا لسنة ٢٠١٧ في أول عرض دولي للفيلم، ويعد هذا المهرجان من المهرجانات المهمة في العالم وخاصة في أميركا الشمالية.وتُعد مشاركه فيلم “طريق مريم”، للمخرج عطية جبارة الدراجي في هذا المهرجان إنجازاً جديداً للسينمائية العراقية وخاصة للمركز العراقي للفيلم المستقل.
“طريق مريم” قصة حقيقية يخوض فيها عيسى (٤٥ عاما) رحلة غيرة عادية مع ابنته مريم (٨ أعوام) بصحبة ملايين العراقيين المتوجهين نحو كربلاء. يسير عيسى من البصرة الى كربلاء المقدسة في محاولة للعثور على معجزة لنجاة ابنته مريم من مرض السرطان، يحاول أن يختصر الطريق من خلال الصعود في العربات مع ناس لا يعرفهم, كل الناس التي تسير باتجاه كربلاء عندهم قصة وحكاية تحاول مريم معرفة البرود بعلاقتها مع والدها وتجاهله لها.
الأب مسكون بأسرار الماضي التي لا تعرف مريم عنه أي شيء, عيسى يتخلى عنها وهي في أصعب الظروف ويتركها وحيدة بين الناس التي لا تعرف أحدا منهم, لكن براءتها وتعاطف الناس معها يجعلها تتعرف على صبيين: محمد (١٦ سنة) وحسن (١٣ سنة) يحاولان مساعدتها في العثور على والدها عند سماع نبأ وقوع هجوم إرهابي قرب المكان الذي غادرته مريم.يتحرك ضمير عيسى للبحث عنها, وكلما اشتد المرض على مريم نشاهد الأب وهو يبحث في كل مكان عنها، إنهما في سباق مع الزمن للأب وابنته لجمع شملهما معًا.
المركز العراقي للفيلم المستقل أنتج العديد من الأفلام في الوقت الذي تعاني فيها المؤسسات الحكومية من التقشف المالي بسبب الأحداث الاقتصادية، ويؤكد نجاح تجربته الإنتاجية المستقلة التي ينتهجها منذ ٨ سنوات، حيث أنتج ٢٠ فيلماً روائيا سينمائيا طويلاً وقصيراً نالت نصيبها من النجاحات الدولية والعربية، وهي دعوة يطلقها المركز للمؤسسات الدولة الثقافية لفتح باب التعاون المثمر والاستفادة لخلق تجربة سينمائية عراقية توازي مثيلاتها في المنطقة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة