الأخبار العاجلة

عباس حسن: فطافطة كان مثالياً وحميد يزداد خبرة

بعد اختتام دورة B التدريبية الآسيوية
بغداد ـ الصباح الجديد:
قال المدرب عباس حسن، ان المشاركة في دورة B التدريبية الآسيوية ضاعفت مسؤوليته في الميدان، وعززت خبراته بالكثير، حيث اطلع فيها على احدث اساليب علم التدريب باشراف خبراء متخصصين، مبينا ان اللجنة الفنية والتطوير في الاتحاد المركزي لكرة القدم عملت بالشكل الصحيح وقامت بتهيئة جميع متطلبات النجاح، كما ان المحاضر الآسيوي الأردني، وليد فطافطة، كان مثاليا في ايصال المعلومة للمشاركين في الدورة، حيث تفاعل الجميع مع المحاضرات النظرية والعملية وبالتالي خرج المشاركون بفائدة كبيرة تسهم في تطوير قدراتهم الفنية في حقل التدريب.
كما، اشاد حسن، بخبرات المحاضر رحيم حميد، مبينا، ان الأخير وصل الى مرحلة متقدمة في الاداء واكتساب الخبرات يعزز تقدمه في مسيرته بالقاء المحاضرات في الدورات القارية التي يعتمدها الاتحاد الآسيوي بكرة القدم لتطوير قدرات وامكانات الملاكات التدريبية.
وبين ان منسق اللجنة الفنية وسام نجيب صليوه، كان متواصلاً مع الجميع، يعمل على انجاح العمل بالتنسيق المتواصل وهذا يؤدي الى الافضل من منطلق المهنية العالية التي يملكها والخبرات السابقة لاعباً ومدرباً ثم إدارياً.
واكد ان جميع المشاركين وصلوا إلى درجة القناعة بما حصلوا عليه في الدورة التدريبية الآسيوية لفئة B من دروس نظرية وعملية وتطبيقات، حيث كانت الاجواء ملائمة للتفوق وكذلك مرونة المحاضرين وتعاملهم المثالي مع المشاركين، اسهمت في تعزيز المشاركة الفعالة في السؤال والاطلاع على اية معلومة والاستفسار عنها.
وذكر ان الدورات التدريبية الاسيوية المعتمدة، وضعت المدرب العراقي في الصورة، واسهمت في اطلاعه على الاحدث في علم التدريب، بعد سنوات من الابتعاد القسري وصعوبة المشاركة في الدورات المتطورة التي باتت تشكل اساسا لعمل المدرب في كرة القدم.
وعن رحلته التدريبية، حالياً، اوضح حسن، انه متواصل في تدريب الممارسين في المدرسة التخصصية لفئتي 2000/2001، الذين يمكن اكتشاف المتميز منهم والحاقه بالموهوبين، مبينا ان العمل متواصل في اكتشاف جيل جديد للكرة العراقية يمكن ان توفر له الاجواء الملائمة في المدرسة التخصصية فرصة البروز في الأندية وكذلك الألتحاق بالأندية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة