الأخبار العاجلة

معصوم يوجّه بمنع انتشار السلاح وحظر المتاجرة بالمعدات العسكرية

بغداد ـ الصباح الجديد:
وجه رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، أمس الاثنين، بمنع انتشار السلاح خارج ايدي اجهزة الدولة وحظر المتاجرة غير الرسمية بالمعدات والملابس العسكرية، مشددا على تسهيل اجراءات حصول المواطنين على الاوراق الرسمية على وفق الاصول القانونية.
وقالت رئاسة الجمهورية في بيان ورد الى “الصباح الجديد”، إن “رئيس الجمهورية فؤاد معصوم استقبل في قصر السلام ببغداد صباح اليوم، وزير الداخلية قاسم الاعرجي على رأس وفد كبير ضم عددا من ابرز مسؤولي الوزارة”، مبينة أن معصوم “أشاد بالتضحيات الكبيرة التي قدمتها تشكيلات الشرطة الاتحادية والصولات البطولية في معارك تحرير بلادنا من دنس تنظيم داعش الارهابي”.
وأضافت أن معصوم “ثمن عمل وجهود الوزارة في السهر على أمن وسلامة المواطنين ومكافحة الجريمة المنظمة، ووجه بلزوم بذل قصارى الجهود لمنع وقوع اية اعتداءات او تجاوزات خارج سلطة القانون وملاحقة ومعاقبة أي اعمال عنف او ابتزاز ضد المواطنين كالأطباء والتجار والاكاديميين وسواهم”.
وأوضحت رئاسة الجمهورية، أن “الرئيس معصوم وجه بمنع انتشار السلاح خارج ايدي اجهزة الدولة وحظر المتاجرة غير الرسمية بالمعدات والملابس العسكرية”، مشددا على “تسهيل اجراءات الحصول على الاوراق الرسمية لجميع المواطنين على وفق الاصول القانونية”.
ودعا معصوم بحسب بيان رئاسة الجمهورية، الى “الاهتمام المضاعف بتطوير علاقات التعاون بين اجهزة وزارة الداخلية مع نظيراتها في دول العالم، كافة لا سيما دول الجوار عبر تكثيف اللقاءات وتبادل الخبرات وتعزيز المراقبة المشددة على الحدود فضلا عن متابعة اوضاع المغتربين العراقيين ومساعدتهم”.
من جانبه قدم وزير الداخلية “عرضا مستفيضا عن مفاصل عمل الوزارة والمهام الموكلة اليها في حفظ الأمن وترسيخ الاستقرار في البلاد”، مشيرا ايضا الى “وضع خطط لتجاوز العقبات والمشكلات الطارئة والموروثة التي تواجهها في عدد من المجالات”.
ونقل بيان رئاسة الجمهورية، عن وزير الداخلية تأكيده “استمرار الوزارة في عملها الدؤوب على راحة المواطن العراقي، وسيعها الحثيث في ترسيخ الأمن والاستقرار في جميع المناطق فضلا عن تعزيز علاقات التعاون مع دول الجوار وعموم دول العالم”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة