الأخبار العاجلة

“داعش” يقرّ بخسارته الموصل القديمة ويعدّ تلعفر مقراً بديلاً

بغداد ـ الصباح الجديد:
افاد مصدر محلي في محافظة نينوى،امس الاحد، بأن تنظيم “داعش” عدّ مدينة تلعفر غرب الموصل “المقر البديل لدواوينه الرئيسة”، فيما اقر بخسارته آخر معاقله في مدينة الموصل بعد ما سماها “معركة الانغماسين”.
وقال المصدر في حديث صحفي، إن “تنظيم داعش اصدر منشورا مقتضبا وسط تلعفر، غرب الموصل، حمل مضمون بان كل دواوين دولة الخلافة تمارس اعمالها عبر مقرات بديلة من تلعفر، وهو مؤشر آخر على انكسار التنظيم”.
وأضاف المصدر ، ان “داعش اعترف بخسارته آخر معاقله في الموصل في المنطقة المسماة بالموصل القديمة بعد خوضه مسلحيه معركة الانغماسيين ضد القوات الامنية المشتركة”.
وبين المصدر أن “صدمة سقوط الموصل القديمة كانت قاسية جدا على مسلحي داعش الذين كانوا يلقبونها بانها عرين البغدادي الاقوى في الموصل بسبب كثرة ما تحويه من مسلحين وانتحاريين عرب واجانب”.
وفي سياق آخر أفاد مصدر أمني في محافظة الأنبار، بأن القوات الأمنية ألقت القبض ثلاثة مطلوبين ودمرت مضافتين تابعتين لتنظيم “داعش”، فيما عثرت على 35 عبوة ناسفة في مناطق متفرقة من المحافظة.
وقال المصدر في حديث صحفي، إن “قوة من الجيش بالفرقة الأولى عثرت على مضافتين لداعش في وادي القذف جنوب الرطبة (310 كم غرب الرمادي)”، مبينا أن “القوة قامت بتدمير المضافتين”.
وأضاف المصدر ، أن “قوة أخرى من الفرقة الأولى تمكنت من العثور على 35 عبوة ناسفة و6 دراجات نارية ودمرت مولدة و2 خزان كبير في الرطبة أيضا”.
وتابع المصدر، أن “قوة من الفرقة العاشرة بالجيش تمكنت من إلقاء القبض على ثلاثة مطلوبين في منطقة البوعبيد وصحراء الثرثار شمال الرمادي”، مشيرا إلى أن “القوة تمكنت أيضا من العثور على عبوتين ناسفة تمت معالجتهما في منطقة البوبالي”.
من جهة أخرى أعلنت خلية الإعلام الحربي، عن مقتل 30 “إرهابيا” حاولوا الفرار من الساحل الأيمن للموصل إلى الساحل الأيسر للمدينة عبر نهر دجلة.
وقالت الخلية في بيان مقتضب اطلعت عليه “الصباح الجديد”، إن “قطعات عمليات نينوى قتلت 30 إرهابيا حاولوا الهرب من الساحل الأيمن إلى الساحل الأيسر عبر نهر دجلة”.
وكانت قيادة العمليات المشتركة أكدت، في وقت سابق بقاء “عشرات الأمتار القليلة” لتحرير مدينة الموصل القديمة بالكامل، فيما أشارت إلى أن القوات العراقية مستمرة بالتقدم وتحقق “انتصارات كبيرة”.
وأكد الجنرال الأميركي روبرت سوفغي، أن السلطات العراقية ستعلن “في وقت وشيك” النصر النهائي في المعركة لاستعادة مدينة الموصل من أيدي تنظيم “داعش”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة