الأخبار العاجلة

“مؤتمر بغداد” الخميس المقبل ولا سماح بحضور المطلوبين للقضاء

بغداد ـ الصباح الجديد:
اعلن النائب محمود المشهداني،امس الجمعة، عن عقد “مؤتمر بغداد الوطني” يوم الخميس المقبل بحضور الوزراء والنواب الحاليين والسابقين للمحافظات والمناطق المحرره من تنظيم “داعش”، فيما اشار الى ان اللجنة التحضيرية للمؤتمر ستوجه الدعوات الرسمية للرئاسات الثلاث.
وقال المشهداني في بيان اطلعت عليه “الصباح الجديد”، إن “مؤتمر بغداد الوطني سيعقد يوم الخميس المقبل الموافق ١٣ تموز ٢٠١٧ في بغداد بحضور الوزراء والنواب الحاليين والسابقين للمحافظات والمناطق المحرره من عصابات داعش الارهابية اضافة للشخصيات الأكاديمية والدينية والعشائرية”.
واوضح ان المؤتمر “سيتدارس مرحلة مابعد داعش وإعادة النازحين والاستقرار لتلك المناطق”، مشيرا الى أن “اللجنة التحضيرية للمؤتمر ستقوم بتوجيه الدعوات الرسمية للرئاسات الثلاث اضافة للشخصيات المعنية بهذا الموتمر”.
وكان النائب كامل نواف الغريري كشف، عن عقد اجتماع في منزل النائب محمود المشهداني للاتفاق على مؤتمر جامع للقوى الوطنية يحمل اسم مؤتمر بغداد، لافتا الى ان الاجتماع حضره اكثر من 20 نائبا وشخصية وطنية.
واصدر رئيس البرلمان سليم الجبوري، في (27 حزيران 2017)، توضيحا بشأن المؤتمر المقرر عقده في بغداد منتصف شهر تموز المقبل، مؤكدا ان المؤتمر “ليس للمعارضة” والاسماء التي تم الترويج لها عارية عن الصحة، فيما اشار الى أنه سيبحث “رؤية مستقبلية” للمحافظات المحررة ضمن الدولة وانطلاقا من العاصمة.
يشار الى أن وسائل اعلام محلية وعربية تناقلت على نطاق واسع اخبارا تفيد بنية “المكون السني” عقد مؤتمر كبير في بغداد تحضره شخصيات نشرت اسماءها ووصفت بانها “مثيرة للجدل” وبعضها الاخر “مطلوب للقضاء”.
ونفى المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي، امس الخميس، السماح بحضور مطلوبين للقضاء إلى مؤتمر القوى السنية المزمع عقده في بغداد، واشار إلى أن هذا الإجراء من اختصاص السلطة القضائية حصرا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة