الأخبار العاجلة

50 مليون يورو غرامة للمواقع التي تحرّض على الكراهية

الصباح الجديد – وكالات:
تواجه منصات التواصل الاجتماعي في ألمانيا غرامة تصل إلى 50 مليون يورو (57 مليون دولار) إذا أخفقت في حذف المحتويات “غير القانونية الواضحة” في الوقت المحدد.
وابتداءً من أكتوبر/ تشرين الأول، سيتعين على فيسبوك ويوتيوب وغيرهما من المواقع التي تجذب أكثر من مليوني مشترك في ألمانيا، حذف المنشورات التي تحتوي على خطابات تحض على الكراهية، أو غيرها من المواد المجرَّمة في القانون خلال 24 ساعة. أما المواد التي لا يتضح بجلاء أنها غير قانونية فيجب تقييمها خلال سبعة أيام.
وفي بيان، قال فيسبوك إنه يتخذ الموقف نفسه الذي تعتمده الحكومة الألمانية في مكافحة خطابات الكراهية.
لكنه أضاف: “نعتقد بأن أفضل الحلول سيمكن الوصول إليها، عندما تعمل الحكومة والمجتمع المدني وصناعة (الإعلام الاجتماعي) معا، وإن هذا القانون بوضعه (الآن) لن يشحذ الجهود في التعامل مع هذ المشكلة المجتمعية المهمة.”
وصوت النواب الألمان لصالح قانون جديد يعرف اختصارا بـ (NetzDG) بعد أشهر من النقاش، وذلك في آخر جلسة تشريعية قبل بدء العطلة الصيفية لمجلس النواب الاتحادي (بوندستاغ).
ولن يدخل القانون حيز التنفيذ قبل إجراء الانتخابات الفيدرالية الألمانية، التي ستنعقد في سبتمبر/ أيلول المقبل. وجاء إقرار القانون بعد انتشار حوادث كثيرة، بسبب الأخبار المزيفة، وخطابات الكراهية على مواقع التواصل الاجتماعي في ألمانيا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة