الأخبار العاجلة

«طائرة البارالمبية» تواجه الصين اليوم في مباراة فاصلة

في تصفيات القارة الجارية منافساتها في هانزو
هانزو ـ عمار طاهر

يخوض المنتخب الوطني لكرة الطائرة جلوس مساء اليوم الاحد مباراة فاصلة مع الفريق الصيني لخطف تذكرة التاهل الرابعة عن القارة وذلك ضمن التصفيات المؤهلة الى نهائيات كاس العالم التي تختتم هذا اليوم ايضا في مقاطعة هانزو بجمهورية الصين الشعبية.
وتمثل اربعة منتخبات وطنية دول اسيا في نهائيات كاس العالم باللعبة وقد حجز الفريق الايراني والفريق الكازاخستاني التذكرة الاولى والثانية وحجزت اليابان التذكرة الثالثة كونها ستضيف الباراولمبياد المقبل وتبقى التذكرة الاخيرة متارجحة بين العراق والصين.
وكان المنتخب الوطني قد خسر امس السبت مباراته ضمن التصفيات مع المنتخب الصيني بنتيجة ثلاثة اشواط مقابل شوطين انتهت على التوالي (23 – 25 ) ، (25 – 23) ، ( 29-27) ،(25 – 21) ، (10 – 15) في مباراة قوية لم يحالف فيها التوفيق الفريق العراقي ليسقط في فخ الخسارة للمرة الثانية بالتصفيات.
توشح الفريق العراقي باللون الاخضر في حين ارتدى الفريق الصيني اللون الاحمر الفاتح وقاد المباراة الحكم الايراني مهدي اشوري والمدرب الكوري الجنوبي ثن كم هن.
ويسعى مدرب الفريق العراقي صلاح حسن كاظم اراحة بعض اللاعبين الاساسيين امام ايران كون النتيجة معروفة سلفا ليخوض مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع مع البلد المضيف حيث يحتل المنتخب الوطني بعد انتهاء جولة التصفيات المركز الرابع بفوزين فقط على سيرلانكا واليابان.
وقال مدرب المنتخب الوطني صلاح حسن كاظم بعد انتهاء المباراة ان الفريق لا يمتلك بدلاء بمستوى الخط الاول لذا نواجه صعوبة في ظل الضغط المباريات المتواصل.
واضاف كاظم ان التحكيم لم ينصف الفريق العراقي في مباراة اليوم امام الصين حيث ارتكب الحكم الايراني مهدي اشوري العديد من الاخطاء ضد منتخبنا دون وجه حق معربا عن خشيته في المباراة الفاصلة من سوء التحكيم ولاسيما ان مراقبي الخط جميعهم من الصين.
وقد تالق اللاعب احمد هاشم واحرز (20) نقطة مثلما تفوق اللاعب احمد رياض وسجل (19) نقطة فيما لم يظهر اللاعبين مؤيد هاشم واحمد حسن سماوة بمستواهم المعهود.
واجرى رئيس الاتحاد العراقي لكرة الطائرة جلوس محمد سلمان اول امس الجمعة اجتماعات مهمة حيث التقي برئيس الاتحاد الدولي للعبة باري كوزنر في موعد تم تحديده سلفا وذلك لمناقشة تطوير واقع اللعبة في القارة ومنطقة غربي اسيا.
وقال سلمان ان الاجتماع تناول قضايا عدة ابرزها تطوير وزيادة رقعة قاعدة الحكام عن طريق اقامة الاتحاد الدولي لدورة دولية يتم تحديد موعدها لاحقا بعد ارسال اسماء ما لايقل عن 10 حكام اسيويين لديهم رغبة بالمشاركة.
واكد سلمان انه وضع موضوع التحكيم والحكام في العراق على طاولة رئيس الاتحاد الدولي حيث شارك ثلاثة قضاة متخصصين باللعبة وهم شاكر عبد الحسين سدخان وجاسم صافي خير الله وقيس اكرم سبع في دورة دولية بمدينة مشهد الايرانية وقاموا بتحكيم بطولة اسيا المؤهلة الى منافسات كاس العالم عام 2014
وطالب سلمان رئيس الاتحاد الدولي بزج الحكام العراقيين الثلاثة في دورة دولية جديدة تاهلهم لنيل الشارة الدولية ليرتقوا الى حكام على مستوى العالم مبينا ان رئيس الاتحاد الدولي استجاب للطلب.
وناقش سلمان مع رئيس الاتحاد الدولي للعبة موضوع منطقة غربي اسيا بصفته مسؤول عنها في الاتحاد الاسيوي موضحا انه اتفق على تفعيل عضوية فلسطين واعادة الاردن وحل مشكلة السعودية التي لم تدفع بدل الاشتراك للاتحاد الدولي وحث دول الخليج الاخرى على تشكيل فرق لكرة الطائرة جلوس وتنظيم مسابقات واقامة دورات للتحكيم والتدريب والتصنيف ومساعدتها في ذلك.
وتناول الاجتماع كذلك بحسب سلمان موضوع تطوير قاعدة المصنفين في العراق وقال يوجد لدى اتحاده مصنفين محليين ليس لديهم الشارة الدولية وهما الدكتور فاضل محمود دهش والدكتور حسام حسن.
وعزا سلمان سبب ذلك الى عدم اقامة الاتحاد الدولي للعبة دورة دولية للمصنفين منذ اربع سنوات ولم يتم توجيه اي دعوة دولية للعراق الامر الذي دعا رئيس الاتحاد الدولي الى ترتيب اجتماع اخر بين رئيسة لجنة التصنيف في الاتحاد الدولي الكندية لويس اشكروفت ورئيس الاتحاد العراقي للعبة.
وفي الاجتماع الثاني مع اشكروفت اتفق الطرفان على فتح قنوات الاتصال بين لجنة التصنيف الدولية والاطباء العراقيين المصنفين محليا من اجل التواصل وزجهما بدورة دولية في اقرب وقت ممكن.
وقال سلمان ان الاجتماع استعرض ايضا استخدام نظام التصنيف العالمي الجديد للاعبي كرة الطائرة جلوس القدامى والجدد بعد قرار الغاء التصنيف القديم وذلك من اجل الاستعداد المبكر للاستحقاقات المقبلة سواء كانت القارية او العالمية او البارالمبية.
وزاد سلمان ان الاتحاد الدولي اشترط ارسال قوائم تصنيف اللاعبين قبل 3 اشهر من بداية اي بطولة مصحوبة بالتقارير الطبية وربما التقارير الطبية والاشعة وصور لنوع العوق لتسهيل مهمة اشتراك الفريق دون صعوبات وبطريقة سلسة .
واوضح سلمان ان هذه الاجرءاءات الجديدة تم وضعها بسبب زج لاعبين لا يسمح لهم بالمشاركة مع المعوقين مبينا ان الاجراءات الجديدة سوف تقصي العديد من الرياضيين المعروفين في العاب ذوي الاحتياجات الخاصة.
واشار سلمان الى ان الشروط الجديدة ستحقق العدالة بين جميع الفرق مضيفا سوف لم يشترك في البطولات الدولية مستقبلا الا اصحاب العوق الحقيقي.
وبين سلمان ان رئيسة لجنة التصنيف الدولي اشكروفت اكدت على ضرورة تصنيف اي لاعب محلي جديد وارساله الى الاتحاد الدولي لكي يكون مهيئا للبطولات الدولية حيث يدخل اسم اللاعب ضمن قوائم تصنيف الاتحاد الدولي لتسهيل مهمة المنتخبات الوطنية في المشاركة من دون مشكلات، وشدد سلمان لايمكن اعتماد اي لاعب مالم يكن اسمه ضمن قوائم تصنيف الاتحاد الدولي مبينا ان عدم وجود اسم اللاعب يعني اقصاءه من المنافسات.
شارك الوفد العراقي مساء اول امس الجمعة في الاحتفالية التي اقامتها اللجنة المنظمة للتصفيات المؤهلة الى كاس العالم وذلك في يوم استراحة الفرق.
وقد تضمنت الاحتفالية التي اقيمت على قاعة مدينة تاونسي فقرات عدة تمثل بمجموعها مهرجانا فلكلوريا يعكس تراث الدولة المنظمة كان ابطاله من ذوي الاحتياجات الخاصة.
واستهل الحفل بتقديم رئيسة اللجنة الباراولمبية الصينية ورئيس الاتحاد الدولي لكرة الطائرة جلوس ورئيس واعضاء الاتحاد الاسيوي للعبة امام الجمهور ثم استعراض اعلام الدول المشاركة حيث مثل العراق ثلاثة لاعبين يتقدمهم كابتن المنتخب الوطني عباس علي.
وتنوعت فقرات الحفل المبهجة حيث بدأ بقرع الطبول من قبل فرقة اعضائها من المعاقين عزفت الحانا شجية من التراث الصيني وقدمت مجموعة اخرى من المطربين على الكراسي المتحركة اغاني كلاسيكية ثم مشهد تمثيلي عن حكاية حب قديمة ترويها فنانتين بالزي التقليدي ثم فقرة غنائية لمطرب ضرير.
وبعد ذلك كان هنالك عرضا شائقا لفرقة من الصم والبكم حاولت ان تروي قصة الشعب الصيني وكفاحه في الحياة خلال عمله بالبحر والزراعة وفقرة لمطربة ضريرة ادت وصلة غنائية وهي تعزف على البيانو لينتهي الحفل بفرقة صينية تراثية قدمت استعراضا جميلا تناغمت فيه حركة الايدي مع الموسيقى.

* موفد الاتحاد العراقي للاعلام الرياضي

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة