الأخبار العاجلة

وزارة الكهرباء تباشر بإعادة الاستثناء الكامل لمحطات ضخ الماء

الفهداوي يبحث مع علوش تجهيز مشاريع الإسالة بالطاقة
متابعة الصباح الجديد:

باشرت الملاكات الهندسية والفنية في وزارة الكهرباء باعادة الاستثناء الكامل لمحطات ضخ الماء ومشاريع الماء الصافي التي تم اكمال ازالة التجاوزات على الخطوط المغذية لها من خلال جهود تبذلها الحكومات المحلية وامانة بغداد.
واوضحت الوزارة الحالة التي مفادها ان هذه المواقع مستثناة من القطع المبرمج، الا ان هناك عمليات تجاوز على مغذيات الطاقة الكهربائية الواصلة الى هذه المواقع، من قبل المواطنين والمجمعات السكنية والتجارية، والتي يسهم بها عدد من منتسبي هذه المواقع، ما اثر بصورة سلبية على الأحمال وبالتالي على ساعات التجهيز في المناطق الاخرى، ما اضطر الوزارة الى تنفيذ برمجة خاصة لهذه المواقع، تشمل تجهيز كهرباء لمدة (٢٠) ساعة يومياً، مقابل (٤) ساعات قطع، من الساعة (١٢) ظهراً الى الساعة (٢) ظهراً، ومن الساعة (٤) عصراً الى الساعة (٦) عصراً.
ورفضت امانة بغداد حالات التجاوزات التي تنعكس سلباً على الخدمات المقدمة للمواطنين، متعهده بإنزال أقصى العقوبة بحق من يرتكبها أو يتورط بها من منتسبي امانة بغداد ، كما باشرت لجنة فنية مشتركة بين وزارة الكهرباء وامانة بغداد، عملها ميدانياً، بتحديد الاحتياج الفعلي لمضخات واجهزة مشاريع الماء الصافي والصرف الصحي، بناءً على قدراتها التصميمية، وعلى هذا الأساس بدات الوزارة بتجهيز هذه المواقع بكامل احتياجها من الطاقة الكهربائية على مدى (٢٤) ساعة يومياً، بعد ازالة حالات التجاوز على المغذيات المجهزة بالطاقة الكهربائية لهذه المواقع، كما تم الاتفاق على متابعة حالات التجاوزات على الخطوط المستثناة وإزالتها ومحاسبة مرتكبيها.
واكدت الوزارة ان العمل مستمر من قبل اللجنة لإزالة حالات التجاوز وعودة هذه المواقع الى الاستثناءات ، كما تامل وزارة الكهرباء تعاون مجالس المحافظات التي لديها المشكلة ذاتها ، ان تتعاون مع ملاكات مديريات توزيع الطاقة الكهربائية، لإزالة حالات التجاوزات ومحاسبة المقصرين، من اجل ان تعود هذه المواقع الى الاستثناء الكامل من القطع المبرمج.
على صعيد متصل بحث وزير الكهرباء المهندس قاسم محمد الفهداوي، بمكتبه بمقر الوزارة مع امينة بغداد ذكرى علوش، تجهيز الطاقة الكهربائية لمشاريع إنتاج الماء الصافي في العاصمة بغداد.
وأكد الوزير الفهداوي، ان التجاوزات الكثيرة على الخطوط المستثناة من القطع المبرمج من قبل المواطنين والمجمعات السكنية والتجارية، والتي يشترك فيها عدد من منتسبي هذه المواقع دفع وزارة الكهرباء الى شمول جميع مشاريع إنتاج الماء الصافي في جانبي الكرخ الرصافة ببرمجة خاصة بواقع (٢٠) ساعة تجهيز مقابل اربع ساعات قطع ، موضحاً، إن هذا الإجراء أسهم بتوفير نصف الطاقة الكهربائية التي كانت تمنح لهذه المواقع والتي كانت تذهب إلى المتجاوزين.
من جهتها أكدت أمينة بغداد على رفضها لحالات التجاوزات والتي تنعكس سلباً على الخدمات المقدمة للمواطنين، متعهدة بإنزال أقصى العقوبة بحق من يرتكب أو يتورط بذلك من منتسبي امانة بغداد..
وتم في اللقاء الاتفاق على تشكيل لجنة فنية مشتركة من وزارة الكهرباء وامانة بغداد تبدأ عملها ميدانياً وستقوم بتحديد الاحتياج الفعلي لمضخات واجهزة مشاريع الماء الصافي والصرف الصحي، بناءً على قدراتها التصميمية، وعلى هذا الأساس سيتم تجهيز هذه المواقع بكامل احتياجها من الطاقة الكهربائية على مدى (٢٤) ساعة يومياً. كما تم الاتفاق الثنائي على متابعة حالات التجاوزات على الخطوط المستثناة وإزالتها ومحاسبة مرتكبيها.
يذكر ان عددا من وسائل الاعلام تداولت بيانات عن امانة بغداد، وعدد من مجالس المحافظات، مفادها شمول مشاريع الماء الصافي بالقطع المبرمج ، وإذ توضح الوزارة الحالة، التي مفادها ان هذه المواقع مستثناة من القطع المبرمج، الا ان هناك عمليات تجاوز على مغذيات الطاقة الكهربائية الواصلة الى هذه المواقع، من قبل المواطنين والمجمعات السكنية والتجارية، والتي يسهم بها عدد من منتسبي هذه المواقع، ما اثر بشكل سلبي على الأحمال وبالتالي على ساعات التجهيز في المناطق الاخرى، ما اضطر الوزارة الى تنفيذ برمجة خاصة لهذه المواقع، تشمل تجهيز كهرباء لمدة (٢٠) ساعة يومياً، مقابل (٤) ساعات قطع على ان تقوم دوائر الماء بتشغيل المولدات التي لديها في ساعات القطع.
واوضحت ان العمل مستمر من قبل اللجنة لإزالة حالات التجاوز وعودة هذه المواقع الى الاستثناءات.كما تأمل وزارة الكهرباء تعاون مجالس المحافظات التي لديها ذات المشكلة، ان تتعاون مع ملاكات مديريات توزيع الطاقة الكهربائية، لإزالة حالات التجاوزات ومحاسبة المقصرين، من اجل ان تعود هذه المواقع الى الاستثناء الكامل من القطع المبرمج.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة