الأخبار العاجلة

القوّات المشتركة تتوغل في حي الشفاء آخر أحياء أيمن الموصل

بغداد – أسامة نجاح:
كشفت قيادة قوات العمليات المشتركة يوم أمس الأحد ، عن أن القطعات العسكرية مستمرة بالتقدم بعد ما تم تحرير حي الزنجيلي بالكامل , مشيرة إلى إن ، القوات الأمنية توغلت في حي الشفاء آخر الأحياء المتبقية في الساحل الأيمن لمدينة الموصل .
وقال المتحدث الرسمي باسم قيادة العمليات العميد الركن يحيى رسول في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن” داعش الإرهابي بات يحتضر ويلفظ أنفاسه الأخيرة ، مشيرًا الى انه”لم يبق إلا حي الشفاء والقوات الأمنية مستمرة بالتوغل فيه إلى إن يعلن الساحل الأيمن لمدينة الموصل محرر بالكامل .
وأضاف إن” داعش الإرهابي يستعمل أسلوب الاحتماء بين المدنيين العزل وبعض الأحيان يستعملهم كدروع بشرية أمام القوات الأمنية البطلة , لافتا الى ان” القوات المحررة ملتزمة بتحرير المدنيين من قبضة داعش الإجرامي وبالتالي فأن تقدم القوات العسكرية يتم بدقة عالية وحذر مستمر على وفق التوقيت الزمني الذي وضع من قبل العمليات المشتركة .
وتابع بأنه ” عند وصول القطعات العسكرية الى المدينة القديمة لأيمن الموصل ستكون لنا مرحلة عسكرية وصفحة جديدة لعملية اقتحام هذه المنطقة , مؤكداً ان” القوات الأمنية همها الأول تحرير المواطن قبل ان تحرير الأرض .
وأوضح رسول ان” قطعات الشرطة الاتحادية توغلت بحي الشفاء وتعمل على إزالة الفخاخ والألغام من حي الزنجيلي المحرر “. وبين ان” كتائب الهندسة وفرق الشرطة الاتحادية المختصة مستمرة بإزالة الألغام والفخاخ ومخلفات الدواعش في حي الزنجيلي وإنقاذ العائلات العالقة وسط المباني المفخخة ومخلفات الدواعش فيما تواصل قطعاتنا في التوغل باتجاه حي الشفاء غربا”.
من جانبه أعلن قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت ، أمس الاحد ، عن مقتل المئات من عناصر داعش خلال معارك تحرير الزنجيلي بينهم 49 قناصاً و22 انتحارياً وتدمير40 عجلة مفخخة وتفكيك 16 منزلاً ملغما.
وقال جودت في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه إن “قطعات الشرطة الاتحادية تمكنت من إلحاق خسائر فادحة بتنظيم داعش خلال معارك تحرير حي الزنجيلي بالجانب الأيمن للموصل”.
وأضاف جودت انه” تم قتل المئات من عناصر التنظيم الإرهابي بينهم 49 قناصاً و22 انتحارياً وتدمير 40 دراجة نارية و27 سلاح احادية مضاد طائرات و40 عجلة مفخخة وتفكيك 16 منزلاً ملغماً”.
وأفاد بأنه” تم تدمير مفرزة هاون 15 وتفجير 150 عبوة ناسفة والاستيلاء على 525 صاروخاً متنوعاً و4 معامل لتصنيع الصواريخ والعبوات الناسفة والمركبات و50 منظومة اتصالات لاسلكية”.
وفي سياق متصل قتلت قوات اللواء الثامن في الحشد الشعبي، أمس الأحد ، انتحاريين اثنين وأحرقت خمس عجلات في صد تعرضين لتنظيم “داعش” في قاطع عمليات الشرقاط شمال صلاح الدين.
وذكر بيان لإعلام الحشد الشعبي تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘، نسخة منه، أن “قوات الحشد الشعبي اللواء الثامن تمكنت من صد تعرضين لتنظيم داعش الإجرامي في قاطع عمليات الشرقاط شمال شرق صلاح الدين، وآخر في ناحية تلول الباج التابعة لقضاء الشرقاط على قطعات الجيش العراقي”.
وأضاف البيان ان” قوات اللواء الثامن قتلت انتحاريين اثنين ودمرت خمس عجلات تابعة للعدو، ما دفع بقية عناصر القوة المهاجمة الى الهروب والتراجع”، مبينا أن “عناصر داعش الاجرامية كانت تنوي من هجومها السيطرة على ناحية تلول الباج لقطع طريق الامداد الرئيس بين بيجي والموصل’’.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة