الأخبار العاجلة

مقتل الرجل الثاني بعد البغدادي في تنظيم “داعش”

بغداد ـ الصباح الجديد:
أعلنت الاستخبارات العسكرية، امس السبت، عن مقتل رجل “داعش” الثاني بعد البغدادي بضربة جوية غربي الانبار.
وقالت الاستخبارات في بيان اطلعت عليه “الصباح الجديد”، “بناء على معلومات مديرية الاستخبارات العسكرية وجهت طائرات القوة الجوية ضربة دقيقة لمقر قادة داعش من العسكريين في القائم غربي الانبار، ما أسفر عن مقتل الرجل الثاني في داعش بعد البغدادي المدعو أياد حامد الجميلي والملقب أبو يحيى وزير الحرب لعصابات داعش”.
وأضافت الاستخبارات، أن “الضربة أسفرت أيضاً عن مقتل الإرهابي تركي جمال الدليمي الملقب أبو هاجر المسؤول العسكري لدى التنظيم في قضاء القائم”، موضحة أن “الإرهابي سالم مظفر العجمي الملقب أبو خطاب المسؤول الإداري لداعش في قضاء القائم، قتل أيضا في الغارة”.
وفي سياق آخر قالت مديرية الاستخبارات العسكرية إن ضربة جوية قتلت قادة ما يسمى “جيش دابق” في غرب مدينة الموصل.
وأوضحت المديرية في بيان اطلعت عليه “الصباح الجديد”، أن “معلومات دقيقة لمديرية الاستخبارات العسكرية ادت الى مقتل قيادات عسكرية مهمة لما يسمى ب(جيش دابق) بضربة جوية استهدفت مقرًا لهم في قضاء البعاج بالجانب الايمن من الموصل”.
وأضافت أن قتلى داعم هم “الارهابي احمد ملحم الملقب ابو صالح / سوري الجنسية، والارهابي جابر عواد احمد الملقب ابو سهام / مغربي الجنسية، والارهابي ايمن صابر التركماني الملقب ابو اسماعيل / تركي الجنسية، وماهر نوري احمد الخاتوني، وفلاح حسون عبدل المتيوتي”.
من جهة أخرى أفاد مصدر أمني في محافظة نينوى، بأن مدنياً قتل وأصيب خمسة آخرون بسقوط صاروخ كاتيوشا قرب مسجد شمال شرقي الموصل.
وقال المصدر في حديث صحفي، إن “صاروخ كاتيوشا أطلقه تنظيم داعش سقط، عصر اليوم، قرب مسجد في حي المثنى شمال شرقي الموصل، ما أسفر عن مقتل مدني وإصابة خمسة آخرين بجروح متفاوتة”.
وأضاف المصدر ، أن “قوة أمنية نقلت المصابين إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج والجثة إلى دائرة الطب العدلي”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة