الأخبار العاجلة

شكسبير يكتب مع ليستر سيتي رواية الثمانية الكبار

يوفنتوس ينجز المهمة بنجاح في دوري أبطال أوروبا
العواصم ـ وكالات:

واصل ليستر سيتي، مغامراته، وبلغ ربع نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بفوزه مساء أمس على ضيفه إشبيلية الإسباني (2-0) على ملعب «كينج باور»، في إياب ثمن النهائي.. كانت مباراة الذهاب بين الفريقين، انتهت بفوز إشبيلية على أرضه (2-1).
أحرز الجامايكي ويس مورجان، هدف ليستر الأول بعد متابعته لكرة ثابتة بالدقيقة (27)، قبل أن يضيف مارك ألبرايتون، الهدف الثاني من تسديدة أرضية زاحفة، على يمين حارس إشبيلية سيرجيو ريكو، في الدقيقة (54).. ولعب إشبيلية منذ الدقيقة (74) بـ10 لاعبين، إثر تلقي لاعبه سمير نصري، البطاقة الصفراء الثانية، فيما أضاع ستيفن نزونزي، ركلة جزاء للفريق الأندلسي، بعدما تصدى لها الحارس كاسبر شمايكل في الدقيقة (80).
والفوز، هو الثالث عل التوالي لحامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز منذ إقالة مدربه الإيطالي كلاوديو رانييري واستلام مساعده كريج شكسبير المهمة، بعد انتصارين مهمين، في الدوري على ليفربول، وهال سيتي.. أما إشبيلية، فانتهت رحلته الأوروبية بقيادة مدربه الأرجنتيني خورخي سامباولي، بعد إحرازه 3 ألقاب متتالية في مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليج).
وأثنى كريج شكسبير، مدرب ليستر سيتي، على أداء فريقه بعد التأهل لربع نهائي دوري الأبطال، على حساب إشبيلية، مؤكدًا أنه «يوم تاريخي» للنادي.
وفاز ليستر سيتي بهدفين نظيفين، أمس الثلاثاء، ليعوض خسارته (1-2) في لقاء الذهاب، ويتأهل إلى ربع نهائي دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخه، في أول مشاركة للفريق الإنجليزي بالبطولة القارية.
وقال شكسبير: «إنه يوم تاريخي وبارز بالنسبة للنادي كله: للاعبين الذين كانوا رائعين منذ الدقيقة الأولى، بالنسبة للجمهور الذي لم يتوقف عن التشجيع، وللجميع، وأنا منهم».
وأوضح المدرب الإنجليزي، الذي تأكد الأحد الماضي، استمراره في قيادة الفريق حتى نهاية الموسم، بعد إقالة كلاوديو رانييري، أن الفوز 2-0 على إشبيلية «أحد أفضل فرق أوروبا»، كان «مستحقًا».وتابع «واجهنا أحد أفضل فرق أوروبا، وكنا نعلم كيف يجب أن تكون خطة المباراة. الشرط كان هو الاحتفاظ بالهدوء، وثبات الأعصاب والتنافسية منذ أول دقيقة، وبالضغط من أعلى، وتعقيد الأمور، لجعل إشبيلية يعاني».
وأضاف «منذ اليوم الأول للقرعة، كنا نعلم أنه سيكون دورًا إقصائيًا صعبًا؛ لأن إشبيلية فريق يتمتع بخبرة كبيرة في أوروبا».
واستغل شكسبير، المؤتمر الصحفي للإشادة بحارس مرمى الفريق كاسبر شمايكل: «واحد من أفضل الحراس في أوروبا اليوم» بعد تصديه لركلة جزاء من كوريا في مباراة الذهاب، وأخرى من نزونزي بمباراة الإياب.
وعبَّر ويس مورجان، قائد ليستر سيتي، عن فرحته الشديدة بتأهل فريقه إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، على حساب إشبيلية الإسباني.
وقال مورجان، في تصريحات صحفية، عقب المباراة: «من الرائع بالنسبة لنا أن نُثبت أنفسنا في هذه البطولة».. وأضاف: «قبل هذه الأمسية، كانت لدينا فترة من الفتور وبعض القلق حيال مستوانا، لكن من الجيد أن تستعيد الثقة في ليلة حاسمة، وأن تقدم أفضل صورة لديك، وتسعد هذه الجماهير».
وتابع صاحب الهدف الأول لليستر سيتي، في مباراة اليوم، عن طموحات الفريق بالبطولة: «لنرى أين يمكننا الذهاب في هذه المسابقة. سنحاول تقديم كل ما لدينا لأخذ خطوات إضافية».. وتابع، ردًا على ما قاله لهم مدربهم شكسبير، قبل المباراة: «قال لنا قدموا ما لديكم. ساعدوا بعضكم البعض فوق أرضية الملعب، وكونوا فريقًا واحدًا. أظهروا مستواكم وتفوقوا».. واختتم: «أظهرنا بالفعل تفوقنا، نحن لدينا مستوى متميز ونستحق التواجد في ربع النهائي».
كما، حسم يوفنتوس تأهله لدور الثمانية بدوري أبطال أوروبا بالفوز مجدداً على فريق بورتو البرتغالي بهدف من دون مقابل بأقل مجهود، ليصبح مجموع اللقائين ثلاثة أهداف من دون مقابل لصالح الفريق الإيطالي، وذلك لسابق فوزه ذهاباً بهدفين من دون رد.
وسجّل باولو ديبالا هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 42 من ركلة جزاء لينضم يوفنتوس إلى فرق برشلونة وريال مدريد وبايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند وليستر سيتي في الدور ربع النهائي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة