الأخبار العاجلة

“مكافحة الإرهاب” يقتحم ثلاثة أحياء في أيمن الموصل و”الرد السريع” تحرر شارع حلب وسط المدينة

بغداد – أسامة نجاح:
اعلنت قيادة قوات جهاز مكافحة الإرهاب ، أمس السبت ، ان قوات الجهاز اقتحمت حي الرسالة والسيطرة على أجزاء منه والانتهاء من تطهير منطقتي حي العامل الأولى والثانية في ايمن الموصل ، فيما أكدت بأن قوات الرد حررت شارع حلب واقتحمت باب الطوب وسط مدينة الموصل.
وقال قائد جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الغني الاسدي في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن” قوات الجهاز اقتحمت حي الرسالة والسيطرة على أجزاء منه”، مؤكداً ان “القوات أصبحت بتماس مع الموصل الجديدة وحي الأغوات وان العمليات مستمرة برغم سوء الأحوال الجوية”.
وأضاف ان “قوات جهاز مكافحة الإرهاب أكملت اليوم تطهير حيي العامل الأولى والثانية بنحو كامل”.
وتابع ان “القوات تقف على مشارف حي نابلس وسط الساحل الايمن لمدينة الموصل” .
وفي سياق متصل أوضح الاسدي ان ” قوات الرد السريع حررت شارع حلب وأقتحمت باب الطوب وسط الموصل ، داعياً ” أهالي الساحل الأيمن الى عدم النزوح لان القوات الامنية ستتكفل بحمايتهم”.
من جانبها أعلنت قيادة العمليات المشتركة يوم ، امس السبت ، عن تحرير 54 منطقة في الساحل الأيمن من مدينة الموصل من قبل قوات الشرطة الاتحادية والرد السريع .
الى ذلك قال مصدر امني رفيع المستوى في قيادة العمليات المشتركة إن “قطعاتنا العسكرية المشتركة بجميع صنوفها تمكنت من استعادة اكثر من 50 بالمئة من مساحة الجانب الايمن للموصل”، لافتاً إلى أن “اكثر من 54 منطقة تم تحريرها بنحو كامل”.
وأضاف المصدر في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ أن ” أغلب المناطق المحررة استراتيجية ونوعية ومهمة وكانت منطلقاً لداعش الإجرامي في تنفيذ هجماته ضد القوات العراقية”.
وأوضح المصدر الذي لم يفصح عن أسمه ان “القوات الامنية تأخذ اليوم خط الصد بسبب سوء الاحوال الجوية في مدينة الموصل”، مبيناً ان “الأهداف ستكون مركزة وعن طريق الطائرات والمدفعية لاستنزاف تنظيم داعش”.
وتابع ان “التقدم سيكون باتجاه تحرير ما تبقى من الجانب الأيمن فور تحسن الانواء الجوية”.
وأعلنت قيادة الشرطة الاتحادية ، أمس السبت ، قتل 25 إرهابياً من تنظيم داعش في منطقة باب الطوب بالساحل الأيمن لمدينة الموصل، فيما أكدت مواصلة عملياتها الإنسانية بشأن إغاثة النازحين من مناطق القتال.
وقال قائد الشرطة الفريق رائد شاكر جودت في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه إن “قوات مغاوير النخبة والرد السريع شنت ، هجمات محددة من ثلاثة محاور استهدفت دفاعات داعش في باب الطوب أسفرت عن قتل 25 بينهم 3 انتحاريين وتدمير 4 آليات مفخخة و5 دراجات نارية ملغمة و 12 موضعاً للرشاشات الأحادية، فضلاً عن الإستحواذ على 14 عجلة مفخخة”.
وأضاف، أن “الشرطة الاتحادية تواصل عملياتها الإنسانية لإغاثة الأسر النازحة من مناطق القتال ونقلهم إلى مخيمات حمام العليل والخازر”.
وأعلنت قيادة عمليات “قادمون يا نينوى”، أمس السبت ، عن تحرير قريتين تابعتين لناحية بادوش في الساحل الأيمن من مدينة الموصل، فيما أشارت إلى سيطرة القوات الأمنية على الضفة الغربية من نهر دجلة.
وقال قائد العمليات الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله في بيان حصلت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘على نسخة منه، إن “الفرقة المدرعة التاسعة وفرقة الإمام علي القتالية حررتا قريتي الجماسة والحميدات الكائنتين في الحافة الجنوبية لناحية بادوش”.
وأضاف يار الله أنه تمت “السيطرة على الضفة الغربية لنهر دجلة في الساحل الأيمن للمدينة”.
وأعلنت وزارة الدفاع ، أمس السبت ، عن تدمير معامل للتفخيخ ومخازن للأسلحة تابعة لتنظيم “داعش” بضربات جوية في مناطق متفرقة من مدينة الموصل.
وقالت الوزارة في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “طائرات التحالف الدولي نفذت عدة ضربات جوية في مناطق رأس الجادة والزنجلي والموصل الجديدة، ما اسفرت عن تدمير معمل لتفخيخ العجلات ومخزن للأسلحة والاعتدة ومدفع ثقيل ومقرات تابعة لعصابات داعش الإرهابية”.
وأضافت، أن “طائرات L-159 التابعة للقوة الجوية، تمكنت من تدمير مخزن للأسلحة والاعتدة ومعمل لتفخيخ العجلات ومركز للاتصالات في مناطق حي السلام والقلعة وحي القادسية التابعة لقضاء تلعفر”.
وأشارت إلى، أن “الضربات نفذت استناداً إلى معلومات المديرية العامة للاستخبارات والأمن”.
وكانت قوات الشرطة الاتحادية، قد حررت، الجمعة الماضية ، حيي النبي شيت والعكيدات ورفعت العلم العراقي فوق المباني بعد تكبيد عناصر داعش خسائر بالأرواح والمعدات، كما تمكنت قوات الحشد الشعبي من تدمير 5 عجلات استعملها التنظيم في الهجوم على القطعات الأمنية غرب الموصل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة