الأخبار العاجلة

“التربية” تحذّر من أزمة جديدة في توفير الكتب المدرسية العام المقبل

بغداد ـ الصباح الجديد:
حذر وزير التربية محمد إقبال، أمس السبت، من أزمة جديدة في توفير الكتب المدرسية خلال العام المقبل، متوقعا أن تكون أكبر من سابقتها، فيما عزا سبب ذلك إلى “ضعف” الاستجابة لتوفير تخصيصات الكتب.
وقال إقبال في بيان مقتضب اطلعت عليه “الصباح الجديد”، “ما زلت الاستجابة لتوفير تخصيصات الكتب المدرسية ضعيفة ونحذر من أزمة شبيه بأزمة العام السابق في السنة القادمة وربما اكبر”.
وشكا أولياء أمور التلاميذ في بغداد ومحافظات عراقية أخرى، من عدم توفير وزارة التربية كتب المناهج الدراسية خاصة المناهج الحديثة التي أقرت مؤخراً، إضافة إلى الدفاتر المدرسية.
وعزت وزارة التربية، تأخير توزيع الكتب المدرسية إلى “قلة الميزانية ومشاكل رافقت توقيع العقود مع المطابع”، وتعهدت في الوقت نفسه بتوزيع 90 % من الكتب خلال شهر تشرين الأول من العام الماضي، وأكدت أن الكتب المتسربة في الأسواق السوداء بدون علمها.
يشار إلى أن العام الدراسي 2016-2017 بدأ في، 29 أيلول 2016، وسط صعوبات أمنية وخدمية، فيما أكدت التربية تنفيذ خطتها التطويرية على شتى المستويات والأنظمة التعليمية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة