الأخبار العاجلة

القوّات المشتركة تتقدم لتحرير مطار الموصل ومعسكر الغزلاني

بعد اقتحام قرية “ألبوسيف” والسيطرة على مركزٍ للاتصالات
بغداد – أسامة نجاح:
أعلنت قيادة قوات فرقة الرد السريع ، أمس الاثنين ، عن تقدم قوات الشرطة الاتحادية والرد السريع نحو معكسر الغزلاني ومطار الموصل في ايمن الموصل ، مشيرة الى ان ، القوات اقتحمت قرية البوسيف جنوبي المحافظة وسيطرت على مركز اتصالات بالكامل ، فيما حررت قوات الفرقة المدرعة قرى الحسينية والشيخ يونس والحراقيات غرب الساحل الأيمن ورفعت العلم العراقي فوق المباني .
وقال مصدر أمني رفيع المستوى في قيادة قوات الرد السريع إن “القطعات الأمنية من قوات الشرطة الاتحادية والرد السريع بدأت باقتحام قرية البوسيف والسيطرة على مركز اتصالات فيها”، مشيرا الى “ضبط مجموعة من الاعتدة والأسلحة ومضافتين للعدو وقتل 8 دواعش والاستيلاء على أسلحتهم”.
وأضاف المصدر في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ان “قوات الشرطة الاتحادية والرد السريع بدأت تتقدم نحو معسكر الغزلاني ومطار الموصل في ايمن المدينة .
وحررت القوات الامنية قرى الحسينية والشيخ يونس والحراقيات غرب الجانب الايمن لمدينة الموصل.
ونقل بيان لخلية الإعلام الحربي حصلت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ على نسخة منه عن قائد عمليات قادمون يا نينوى الفريق الركن عبد الامير رشيد يار الله القول ان ” الفرقة المدرعة التاسعة حررت قرى الحسينية والشيخ يونس والحراقيات غرب الساحل الايمن ورفعت العلم العراقي فوق المباني بعد تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات.
وأفادت الشرطة الاتحادية ، أمس الاثنين، أن قطعاتها قتلت ستة عناصر من تنظيم “داعش” بقصف مدفعي في أثناء تقدمها باتجاه تلال البوسيف، في الساحل الأيمن لمدينة الموصل.
وقال قائد الشرطة الفريق رائد جودت في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “قطعات الشرطة الاتحادية تواصل تقدمها ضمن عمليات تحرير الجانب الأيمن لمدينة الموصل”، مشيرًا إلى أن “القطعات اقتربت بمسافة 1كم عن تلال البوسيف”.
وأضاف الفريق جودت، أن “القوات تمكنت من قتل ستة عناصر في التنظيم وتدمير جرافتين ملغمتين بقصف مدفعي في اثناء عملية التقدم”.
من جانبه كشف مجلس نينوى , يوم أمس الاثنين , عن تنفيذ حملات دهم وتفتيش في الجانب الأيسر لمدينة الموصل عقب تفجيرات ضربت حيي الزهور والنبي يونس صباح يوم أمس , فيما أكد أن” تنظيم داعش يستخدم أطفالا مجهولين لتنفيذ عملياته الإجرامية في المناطق المحررة بالمدينة.
وقال عضو مجلس المحافظة حسام العبار لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “تنظيم داعش أخذ يستعمل الطائرات المسيرة وبعض المغرر بهم من الأطفال المجهولين لتفجير أنفسهم .
وأضاف عضو الحكومة المحلية أن “هذه الإنفجارات والقصف تهدف لتحويل أنظار المعركة في أيمن الموصل ولتخفيف الضغط عنهم”, لافتا إلى أن “حصول مثل هكذا استهداف أمر متوقع”.
وتابع أن “مديرية الأمن الوطني والفرقة 16 نفذت عقب تفجيرات يوم أمس ، عمليات دهم وتفتيش وتطهير للمناطق”، موضحاً أن “المناطق التي حصل فيها نزوح إلى مناطق أخرى يكون أطفال مناطق النزوح غير معروفين إن كانوا مع داعش أو مدنيين اعتياديين لا سيما في ظل وجود خلايا نائمة”.
وأعلن فريق الإعلام الحربي للحشد الشعبي ، أمس الاثنين ، عن تحرير قرية السحاجي في الساحل الأيمن للموصل.
وقال إعلام الحشد في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “قوات الحشد الشعبي /اللواء ٢٦ حرر قرية السحاجي في الساحل الأيمن لمدينة الموصل” ، مضيفاً أن “القطعات تواصل تقدمها نحو أهدافها”.
وتمكنت قوات الحشد الشعبي ، الاثنين، من قتل 23 إرهابياً من عصابات داعش، بإستهداف تجمع لهم في تلعفر غربي الموصل.
وذكر بيان لفريق الإعلام الحربي تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “كتيبة صواريخ الحشد الشعبي استهدفت تجمعاً لقادة في تنظيم داعش الإرهابي في تلعفر، ما أسفر عن مقتل أكثر من 23 إرهابياً وجرح آخرين”.
يشار إلى أن القوات الأمنية تخوض أشرس المعارك بعد إنطلاق عمليات تحرير الجانب الأيمن من الموصل، منذ يوم الاحد الماضي، تمكنت فيها من إختراق دفاعات العدو الداعشي والولوج إلى الجانب الأيمن للموصل، فضلاً عن تحرير عدد من القرى ورفع العلم العراقي فوق مبانيها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة