الأخبار العاجلة

رفع الحظر أقل هدية نقدمها لأرواح الشهداء

في المؤتمر الصحفي لرئيس اتحاد الكرة
بغداد ـ فلاح الناصر:

اهدى رئيس الاتحاد المركزي لكرة القدم، عبد الخالق مسعود، رفع الحظر عن الملاعب العراقية، إلى ارواح شهداء العراق ووقف الحضور في المؤتمر الصحفي أمس دقيقة تصفيقاً لتضحيات ابطال العراق، كما، ثمن مسعود، الجهود المشتركة التي أسهمت في رفع الحظر كليا عن 3 ملاعب هي البصرة وكربلاء وأربيل، مبينا ان لا غلبة لاحد على حساب اخر في دعم الملف والعمل على كسب تأييد الاتحادين الدولي والقاري من اجل البت بقراره لصالح العراق.
واضاف: كانت الجهود مشتركة من دولة رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي والوزراء المسؤولين واللجنة البرلمانية ووزير الشباب والرياضة واللجنة الاولمبية والجماهير والإعلام بشتى صنوفه والجهات الساندة والخدمية والسادة المحافظين في محافظات البصرة وكربلاء واربيل وجميع الدوائر الحكومية والخدمية وقوات الامن التي سهرت على راحة المواطنين وعملت على تهيئة افضل الاجواء لاقامة المباريات الدولية، والسادة الدكتور شامل كامل والكابتن حسين سعيد والسفراء في دول الخليج وأوروبا، مشيدا بالوقت ذاته بدور الاشقاء والاصدقاء، كاتحادات الأردن والسعودية وقطر والإمارات والبحرين وجميع المساهمين في هدم جدار الحظر ورفعه كليا.
وتابع ان الجهود بدأت منذ عهد الكابتن حسين سعيد رئيس الاتحاد السابق، ثم خلفه السيد ناجح حمود، الذين عملا بجهود كبيرة وواضحة على تضييف العراق لمباريات دولية رسمية وودية، وتم اكمال المسيرة منذ نحو 4 سنوات التي شهدت تحركا على الصعيد الحكومي والرياض ممثلا بزيارات إلى سويسرا وماليزيا والبحرين لكسب التأييد وبعد تولي السويسري جياني إنفانتينيو رئاسة جمهورية كرة القدم الفيفا، طلبت منه ان يعمل على رفع الحظر عن الملاعب العراقية، حيث اعلن موافقته على ذلك، لكن هنالك تأخير في الوقت، وبعد الزيارة التي قام بها الوفد العراق المؤلف من المتحدث والسيد وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان والكابتن حسين سعيد والدكتور نزار احمد محامي الاتحاد القانوني إلى سويسرا واللقاء برئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، تم التأكيد فيها على الايفاء بوعده، وطلب جياني إنفانتينيو، ان يصار الى بعث لجنة لتفقد الملاعب واقامة مباريات دولية والاطلاع على آلية التنظيم والعمل من أجل اعلان رفع الحظر، وفي بادئ الامر كانت هنالك 5 محافظات مرشحة لتفقد ملاعبها هي (بغداد واربيل والبصرة وكربلاء ودهوك) والموافقة حصلت على تفقد 3 ملاعب هي (البصرة واربيل وكربلاء).
واشار مسعود إلى ان بغداد وملفها كان حاضراً في المفاوضات، الا ان اللجنة التي اوفدت إلى بغداد، تأخرت بعض الشيء، وبرغم اكمالها المتعلقات ورفعها تقريراً إلى الفيفا، فتم رفضه لعدم دخوله في محضر الاجتماع الدولي، حيث تنص التعليمات إلى ادراج الملف قبل 40 يوماً، لكن لم يتم تقديمه في هذه المدة بسبب التأخير غير المقصود اصلاً.
وقال ان قرار اقامة بطولة الصداقة الدولية بمشاركة منتخبات سوريا وقطر ابتداء من 21 اذار الجاري ولغاية 27 منه، جاء نظراً لقدرة استيعاب ملعب المدينة الرياضية للجماهير الكبيرة التي حضرت بكثافة في مباراة العراق والسعودية الودية الاخيرة التي شهت حضور العديد من المسؤولين في مقدمتهم رئيس الاتحاد الآسيوي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة.
وايضا لوجود ملاعب للتدريب في المدينة الرياضية، كذلك لاعتذار الكويت وقطر عن مواجهة العراق وديا في وقت سابق، مما أسهم في الوصول إلى صيغة تفاهم مشتركة مع وزير الشباب والرياضة عبد الحسين عبطان بنقل البطولة إلى محافظة البصرة.
ونفى مسعود، اي خلاف بين اتحاده وبين وزارة الشباب والرياضة، مبينا انه في الوقت نفسه لا يقبل باي تدخل من اية جهة كانت في محاولة للتأثير على الانتخابات المقبلة الخاصة باتحاد كرة القدم، مهدداً بتقديم شكوى لدولة رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي ضد كل من يسعى إلى فرض أرادته في أول خطوة، فيما سيطرق باب الاتحاد الدولي فيفا كخطوة ثانية من اجل ابعاد انتخابات الاتحاد عن التأثيرات لكونه جهة مستقلة مرتبطة بالفيفا.
وبشأن لوائح الانتخابات وما يثار عن تهميشها لنجوم الكرة بحسب لوائح فصلت على مقاييس الاتحاد كما تطول الاتهامات اتحاده، اوضح مسعود ان لوائح الاتحاد العراقي ناتجة من القانون الدولي واللوائح هي معتمة لدى الفيفا ولا يجوز التلاعب فيها، مبينا ان زيارته مع الدكتور نزار احمد والخبير شامل كامل والسيد وزير الشباب والرياضة إلى اللجنة القانونية في الاتحاد الدولي، وكانت الاجابات واضحة وصريحة بان القانونية ترفض رفضا قاطعا التلاعب باللوائح وما ورد فيها، مشيرا إلى انه ليس ضد النجوم كما يشاع، بل يأمل ان يحصلوا على كتب تراخيص من الاندية المنضوية تحت لواء الهيئة العامة للدخول في الانتخابات بشرط استيفاء الشروط وهي العمل لـ 3 سنوات في الجانب الإداري.
وعن الانباء التي تتحدث عن مفاتحة وزارة الشباب والرياضة لدول من اجل تأمين مباريات تجريبية امامها للمنتخب الوطني، بين ان اتحاده لم يتسلم اي طلب من الكويت او غيرها لملاقاة اسود الرافدين، وسيقوم اتحاده في حال تلقي الدعوات برفعها إلى لجنة المنتخبات الوطنية التي بدورها ستفاتح مدرب المنتخب الوطني من اجل الوصول إلى رؤية مشتركة لاعلان الموافقة عليها، ولا سيما ان الاتحاد يتطلع لان تكون المباريات الودية المقبلة في ايام فيفا دي من اجل عدم التأثير على سير مباريات الدوري الممتاز، فيما اوضح إلى قرب اقامة مباريات فريقي الزوراء والقوة الجوية في الملاعب العراقية ضمن منافسات كاس الاتحاد الآسيوي وفقاً للاطار الرسمي بعد اعلان رفع الحظر.
يشار إلى أن الزميل محمد خلف مدير الدائرة الإعلامي لاتحاد الكرة ادار المؤتمر الصحفي وبدأ بالوقوف حداداً لقراءة سورة الفاتحة على ارواح الشهداء بحضور حشد كبيرمن القنوات الفضائية ورجال الصحافة والإعلام.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة