الأخبار العاجلة

ندوة عن الفنان جواد سليم ونصب الحرية

بغداد – الصباح الجديد:
أقامت دائرة الفنون العامة في وزارة الثقافة ندوة استذكارية حوارية عن الفنان جواد سليم، على قاعة عشتار، وبحضور مدير عام التطوير والتدريب بوزارة التربية الدكتور صباح الكناني.
وقال الدكتور شفيق المهدي مدير دائرة الفنون العامة: استذكار فنان كبير مثل جواد سليم، محطة لإعادة التقييم، ومحطة للمقارنة بما قدمه الرواد من أمثاله وأضاف المهدي: الفنان جواد سليم عرفناه قديما والآن بعد مضي سنوات يجهل البعض من طلابنا في الفنون الجميلة من هو جواد سليم.
وتحدث الناقد قاسم العزاوي قائلا: جواد سليم من أوائل الفنانين الذين اشتغلوا بالنحت، وكانت لديه ثقافة واسعة وخبرة فنية، وطالب العزاوي اللجنة الثقافية النيابية بعمل نصب لجواد سليم، أو شارع باسمه لتخليد ذكراه.
وفي سياق متصل أكد مدير المتحف الوطني للفن الحديث إبراهيم الدليمي، إن جواد سليم جاء بأفكار جديدة من خلال بعثته مع نخبة من الفنانين إلى عدة دول عالمية مهتمة بالفن، لبناء فن عراقي حديث، بدلا من الفن الانطباعي، ووضع نقاط مهمة في الفن الحديث ليكن فنا عالميا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة