الأخبار العاجلة

صلاح يعد ليفربول بمزيد من الأهداف في البرييمرليج

ينتظر مكافأة كبيرة من إدارة النادي
لندن ـ وكالات:

يتوقع محمد صلاح ألا تتوقف أهدافه بعدما هز الشباك للمرة 30 مع ليفربول في موسم مذهل لمهاجم منتخب مصر.
واحتاج صلاح (25 عامًا) إلى 36 مباراة بجميع المسابقات، ليصبح اللاعب 13 فقط في تاريخ ليفربول الذي يصل لهذا العدد من الأهداف في موسم واحد ،والأول منذ لويس سواريز مهاجم أوروجواي قبل أربع سنوات.. وقال صلاح عبر موقع ليفربول الرسمي على هامش معسكر تدريبي في إسبانيا للفريق الإنجليزي: «شعور رائع أن تسجل 30 هدفًا في أول موسم لك في نادٍ مثل ليفربول».
وأضاف: «إنه شيء كبير، لذا أشعر بسعادة كبيرة نحوه، لكن يجب أن أستمر وأواصل التطلع للأمام من أجل تسجيل المزيد من الأهداف، أشعر بأنني على ما يرام وهذا هو أهم شيء، وبالتأكيد لا يزال هناك المزيد في الطريق».ووصل صلاح إلى الهدف 30 أسرع من أي لاعب في ليفربول منذ جورج آلان قبل 121 عامًا، ويتبقى أكثر من شهرين في الموسم ليزيد حصيلته قبل أن يتجه مع مصر إلى كأس العالم.
ولم يتوقع كثيرون هذا المعدل من الأهداف، عندما انضم صلاح مقابل 36.9 مليون جنيه إسترليني (51.8 مليون دولار) من روما العام الماضي.
لكن المقارنات تعقد الآن بالفعل بينه وبين أعظم هدافي النادي، ويحتل حاليًا المركز الثاني في قائمة هدافي بطولات الدوري الخمس الكبرى في أوروبا، خلف هاري كين مهاجم توتنهام هوتسبير فقط بعدما سجل 22 هدفًا في 26 مباراة بالدوري الإنجليزي الممتاز.
لكن بينما يعد كين مهاجمًا صريحًا، فإن صلاح جناح وصنع العديد من الأهداف أيضًا، وخاصة لروبرتو فيرمينو وساديو ماني في واحد من أقوى خطوط الهجوم في أوروبا الآن.
وبفوزه 5-صفر على بورتو يوم الأربعاء الماضي، أصبح لدى ليفربول الهجوم الأقوى في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم برصيد 28 هدفًا.. وفي ظل هذه النتيجة الكبيرة التي حققها في مباراة الذهاب خارج أرضه، يبدو تأهل ليفربول إلى دور الثمانية مؤكدًا.ورغم أن ماني تفوق على صلاح بثلاثيته في هذه المباراة، قال المهاجم المصري إنه يعمل دائمًا من أجل تحسين مستواه.
وأكد صلاح: «أفكر دائمًا في محاولة تحسين أدائي وأقوم بذلك يوميًا، كل يوم أنظر لنفسي وأحاول تحسين أدائي طيلة الوقت».ويلتقي ليفربول في مباراته القادمة مع وست هام يونايتد باستاد أنفيلد يوم 24 شباط.
وتنوي إدارة نادي ليفربول الإنجليزي مكافأة الثنائي الهجومي للفريق، محمد صلاح والسنغالي ساديو ماني، بعد تألق اللاعبين بقوة منذ بداية الموسم الجاري.
ووفقا لصحيفة ميرور البريطانية، فإن إدارة ليفربول تخطط لتوقيع عقد جديد مع ماني، سيمدد إقامة اللاعب السنغالي بملعب أنفيلد لعامين إضافيين، علمًا بأن عقده الحالي سينتهي في صيف 2021، كما سيضاعف راتبه الأسبوعي الحالي المقدر بـ80 ألف جنيه إسترليني.
وأشارت إلى أنه بمجرد توقيع ماني على العقد الجديد، فإن النادي الإنجليزي، سيتجه على الفور لنفس الخطوة مع محمد صلاح، بعقد جديد وشروط محسنة، علمًا بأن اللاعب المصري البالغ من العمر 25 عامًا عقده يمتد مع الليفر حتى صيف 2022.
وانضم محمد صلاح لليفربول الصيف الماضي قادمًا من إيه إس روما الإيطالي، وتألق هذا الموسم مع فريق المدرب يورجن كلوب، حيث سجل حتى الآن 30 هدفًا خلال 36 مباراة بجميع المسابقات.
من جانبها، قالت تقارير صحفية، إن تألق النجم المصري محمد صلاح، قد يتسبب في عدم قدرة ناديه ليفربول الإنجليزي، على إتمام صفقة مميزة، خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.
وكانت تقارير قد ربطت ليفربول بالحصول على خدمات البرازيلي أليسون بيكر، حارس مرمى فريق روما الإيطالي.
ووفقا لصحيفة «ديلي تليجراف»، فإن روما يشعر بأنه تم خداعه من جانب ليفربول، بعد أن اشترى النادي الإنجليزي الجناح المصري محمد صلاح الصيف الماضي مقابل نحو 36 مليون جنيه إسترليني، في حين أن قيمته السوقية الحالية أكبر من ذلك بكثير.
ولن تتخلى إدارة روما عن الحارس أليسون لليفربول إلا في حال دفع الريدز لمبلغ قياسي قد يصل لـ70 مليون جنيه إسترليني، وهو ما قد يضطر يورجن كلوب المدير الفني للفريق لصرف النظر عن الصفقة، مفضلا تجديد الثقة في حارسه الحالي لوريس كاريوس.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة