الأخبار العاجلة

مؤتمر الكويت لدعم العراق ينعقد غداً بمشاركة الفي شخصية من سبعين دولة

يتضمن 212 مشروعا استثماريا
بغداد ـ الصباح الجديد:
اعلنت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، انتهاء جميع التحضيرات الخاصة بمؤتمر الكويت الدولي لإعادة اعمار العراق، الذي ستنطلق اعماله يوم غد الاثنين ولمدة ثلاثة أيام، ويرعاه كل من أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر ورئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي، بحضور الامين العام للأمم المتحدة ورئيس البنك الدولي ومنسق الاتحاد الأوروبي.
وبين مكتب الاعلام والاتصال الحكومي، ان اجندة المؤتمر التي سيحملها وفد العراق الرسمي الذي يضم عدداً من الوزراء والمسؤولين في الجهات ذات العلاقة من الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان إضافة الى المحافظين كافة ، ستتضمن ثلاثة محاور أساسية (إعادة الاعمار،الاستثمار ودعم الاستقرار والتعايش السلمي).
وأضاف المكتب الإعلامي ان الحكومة اعتمدت في محاورها االمذكورة على مجموعة من الدراسات والاجراءات، فمن المقرر ان يتضمن اليوم الأول طرح ومناقشة دراسة مسح الاضرار والاحتياجات، فضلاً عن مشاريع دعم الاستقرار والمصالحة المجتمعية والتعايش السلمي، فيما سيتناول اليوم الثاني مناقشة دراسة اخرى تضمنت عرض (212) مشروعا استثماريا لجميع قطاعات الاقتصاد العراقي بما فيها مشاريع في إقليم كردستان وتبين الإجراءات الخاصة بتهيئة البيئة المناسبة للاستثمار، وستعلن كل المشاريع الاستثمارية خلال اليوم الثاني للمؤتمر بعنوان (استثمر في العراق).
وسيخصص اليوم الختامي للمؤتمر للإعلان عن الدعم الذي ستقدمه الدول المشاركة الى العراق.
وأشار مكتب الاعلام والاتصال الحكومي الى ان ثلاثة مؤتمرات متخصصة ستتخلل فترة انعقاد مؤتمر دعم العراق، الأول يخص اعادة الاعمار وتعرض في جلساته تفاصيل الوثائق الخاصة بالأضرار المباشرة وغير المباشرة، والجهود المطلوبة للنهوض بالوضع الاقتصادي والخدمي، ويحضر المؤتمر مئات الخبراء الدوليين وممثلو الوزارات والجهات الاخرى ذات العلاقة، وسيبحث المؤتمر الثاني دعم الاستقرار والاستجابة للاحتياجات الآنية، بحضور عدد كبير من الجمعيات الخيرية ومنظمات المجتمع المدني العراقية والعربية والدولية وعدد من ممثلي الجهات الرسمية.
أما المؤتمر الثالث فسيحضره ممثلو مئات الشركات. وستقيم الهيئة الوطنية للاستثمار معرضا نوعيا كبيرا يشارك فيه عدد كبير من الشركات العامة التابعة لوزارة الصناعة والمعادن والوزارات والجهات الاخرى، وسيقوم الموفدون من هذه الشركات والجهات بطرح العروض الاستثمارية امام مئات الشركات.
وفي السياق ذاته رجحت مصادر سياسية عراقية ان يقوم وزير الخارجية ريكس تليرسون بزيارة بغداد قبل مؤتمر المانحين وإعادة اعمار العراق المزمع عقده في 12 شباط الجاري في الكويت .
وذكرت مصادر صحفية ان زيارة بغداد ستتحدد في الساعات المقبلة حيث من المؤمل يلتقي بمسؤولين عراقيين في مقدمتهم رئيس الوزراء حيدر العبادي ووزير الخارجية إبراهيم الجعفري ، وذلك قبل ان يعطف الى الكويت حيث سيرأس وفد الولايات المتحدة في مؤتمر إعادة اعمار العراق .
المصادر اكدت ان اجندة تليرسون ستتضمن ” الاجتماع بالمسؤولين العراقيين قبل مؤتمر المانحين في الكويت ، لكن مكان الاجتماع سيتحدد في الساعات المقبلة وما اذا كانت بغداد محطة له او الكويت على هامش اعمال المؤتمر.
وكانت هيذر ناورت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية قد قالت ان تيلرسون “سيشارك ايضا في الاحداث التي تسلط الضوء على فرص القطاع الخاص لإعادة بناء البنية التحتية العراقية وتحديث القطاعات الرئيسية لاقتصادها لتحسين حياة الشعب العراقي”.
واضافت “ستكون هذه فرصة لدعم الشعب العراقي والمساعدة على بث الثقة بان العراق مفتوح الان للعمل”.
واشارت الى ان تيلرسون “سيجتمع مع كبار المسؤولين ونظرائهم على هامش المؤتمر الوزاري ومؤتمر إعادة اعمار العراق”.
وثمنت الحكومة العراقية، مبادرة سمو امير دولة الكويت لاحتضانه المؤتمر وتبنيه تهيئة متطلبات انعقاده كافة ومن ضمنها استضافة الوفود الدولية المشاركة وتكاليف استضافة الوفد العراقي خلال الفترة المذكورة وتقديم الدعم اللوجستي للجهات كافة.
يذكر ان الكويت ستستقبل خلال أيام انعقاد المؤتمرات الأربعة قرابة الألفي مشاركا من دول العالم، من اكثر من سبعين دولة

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة