الأخبار العاجلة

ديوكوفيتش محبط بعد تجدد إصابته.. ويشيد بتشونج

سيدني ـ وكالات:
اعترف لاعب التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش بأنه ودع أول أمس بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، وهو تعتريه مشاعر القلق من حالة مرفق ذراعه اليمنى.
وقال المصنف الأول على العالم سابقا بعد السقوط أمام الكوري الجنوبي تشونج هيون، في دور الستة عشر للبطولة الأسترالية: “عدم الشفاء بعد كل هذا الوقت أمر محبط”.
وكشف اللاعب الصربي أنه شعر اليوم ببعض المتاعب في مرفق الذراع خلال المباراة، بيد أنه لم يوضح ماهية المشكلة تحديدا: “لا أعرف، لا أعرف، علي أن أرى ماذا يحدث”.. ومن المقرر أن يخضع ديوكوفيتش لفحوصات طبية في وقت لاحق للوقوف على حقيقة إصابته.
وكانت إصابة مرفق الذراع سببا في ابتعاد ديوكوفيتش عن موسم البطولات طوال النصف الثاني من عام .2017 وعاد اللاعب الفائز بـ 12 لقبا في البطولات الأربع الكبرى “جراند سلام”، الذي لم يخض أي منافسات رسمية منذ ظهوره في بطولة ويمبلدون في تموز الماضي، من خلال أستراليا المفتوحة بعد ستة أشهر تقريبا من الغياب، ولكن أداءه خلال البطولة أثبت أنه لم يتعاف بالشكل الكامل.
وأضاف ديوكوفيتش بعد المباراة التي ارتكب خلالها 9 أخطاء مزدوجة: “درجة الألم لم تكن تلك التي تدفعني للانسحاب من المباراة”.وبرغم مشكلاته البدنية، لم يقلل ديوكوفيتش من مستوى منافسه، الذي حقق اليوم أكبر مفاجأة في مسيرته وهو اللاعب الذي لم يتخطى بعد الـ 21 من العمر.. واستطرد ديوكوفيتش قائلا: “لا أرغب في التحدث عن إصابتي لأنني بذلك أقلل من القيمة التي يستحقها تشونج، لقد قدم أداء مذهلا، كان أفضل مني في الملعب واستحق الفوز بدون شك”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة